Accessibility links

logo-print

واشنطن: جبهة النصرة لا تزال هدفا مشروعا لقواتنا


المتحدث باسم الإدارة الأميركية جوش إيرنست

المتحدث باسم الإدارة الأميركية جوش إيرنست

قال الناطق باسم البيت الأبيض جوش إيرنست الخميس إن تقييم واشنطن لجبهة النصرة في سورية لم يتغير، على الرغم من الأخبار التي تحدثت عن قطعها العلاقة مع تنظيم القاعدة.

وأضاف إيرنست أن النصرة لا تزال تشكل تهديدا إرهابيا للولايات المتحدة وأوروبا.

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن من ناحيتها، أن "جبهة النصرة الجديدة" لا تزال هدفا مشروعا للقوات الأميركية والروسية.

وكانت جبهة النصرة، الفرع السوري لتنظيم القاعدة، قد أعلنت فك ارتباطها بتنظيم االقاعدة الذي أعلنت أنها تحت إمرته منذ 2013، وفق ما أعلن زعيمها المعروف باسم أبو محمد الجولاني الذي كشف وجهه للمرة الأولى في شريط فيديو.

وأعلن الجولاني أن اسم التنظيم أصبح "جبهة فتح الشام"، مشيرا إلى أن "هذا التشكيل الجديد ليس له علاقة بأي جهة خارجية"، حسب زعمه.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG