Accessibility links

logo-print

منظمة العفو تطالب بالافراج عن ناشط جزائري أدين بـ'الإساءة للإسلام'


منظمة العفو الدولية

منظمة العفو الدولية

طالبت منظمة العفو الدولية السبت السلطات الجزائرية بـ"الإفراج فورا ومن دون شروط" عن ناشط حكم عليه مؤخرا بالسجن خمسة أعوام بعد ادانته بـ"الإساءة إلى الإسلام والنبي محمد".

وقالت المنظمة في بيان إن محكمة بني ورتيلان جنوب شرق الجزائر دانت في السابع من آب/أغسطس الناشط سليمان بوحفص بـ"الإساءة إلى الإسلام والنبي محمد" في مقالات نشرها على صفحته على موقع فيسبوك.

وسيمثل بوحفص (49 عاما) أمام محكمة الاستئناف في 31 آب/أغسطس.

وكان عناصر في الدرك اعتقلوا الناشط في 31 تموز/يوليو ودهموا منزله في ولاية سطيف شرق البلاد، حيث يقيم مع أسرته. ونقلت المنظمة عن عائلة بوحفص أنه أضرب عن الطعام لأيام عدة داخل سجن سطيف.

ونقلت الصحافة الجزائرية معلومات أن الناشط اعتنق المسيحية منذ نحو 20 عاما.

ويكفل الدستور الجزائري الذي عدل في شباط/فبراير 2016 حرية الديانة، لكنه جعل الإسلام ديانة الدولة.
المصدر: أ ف ب

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG