Accessibility links

logo-print

بوتفليقة في قسم أمراض القلب بمستشفى فرنسي


الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

ذكرت صحيفة "لو دوفيني ليبيري" اليومية أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أدخل الخميس إلى قسم القلب والشرايين في عيادة ألمبير في مدينة غرونوبل وأنه تم تخصيص طابق كامل من العيادة للرئيس الجزائري لدواع أمنية.

وأضافت الصحيفة أنه تم اتخاذ تعزيزات أمنية ونشر عناصر الشرطة من أجل إغلاق محيط المستشفى في وجه العموم والصحافيين.

وهذا فيديو عن التعزيزات الأمنية حول مستشفى ألمبير:

تحديث (21:10 تغ)

أدخل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة إلى مستشفى في مدينة غرونوبل في جنوب شرق فرنسا، حسبما صرحت الجمعة مصادر مطلعة لوكالة الصحافة الفرنسية ومصدر بالشرطة الفرنسية لوكالة رويترز.

ولم تتوافر لدى المصادر تفاصيل عن أسباب دخول الرئيس الجزائري إلى المستشفى.

وكان بوتفليقة قد أصيب في أوائل عام 2013 بجلطة دماغية عولج على إثرها في مستشفى بفرنسا التي عاد إليها عدة مرات لإجراء فحوص.

وكان الرئيس الجزائري قد التقى وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس بالجزائر الاثنين الماضي حيث تناولا العلاقات الثنائية بين البلدين.

ولم تؤكد الرئاسة الجزائرية هذه المعلومات لكنها أفادت بأنها ستصدر بيانا في هذا الشأن مساء الجمعة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG