Accessibility links

logo-print

السلطات البريطانية تسلم الجزائر رجل الأعمال رفيق خليفة


رجل الأعمال الجزائري رفيق خليفة صحبة رئيس فريق أولمبيك مارسيليا، ارشيف

رجل الأعمال الجزائري رفيق خليفة صحبة رئيس فريق أولمبيك مارسيليا، ارشيف

أعلنت وزارة العدل الجزائرية أن لندن سلمت الثلاثاء للسلطات الجزائرية رجل الأعمال الجزائري عبد المومن رفيق خليفة الملاحق قضائيا في فرنسا والجزائر بتهم الاختلاس والتزوير.

وأعلنت بريطانيا في 16 كانون الأول/ديسمبر نيتها تسليم خليفة قبل نهاية الشهر الجاري بعد أن استنفد جميع إجراءات الطعن القانونية في المملكة المتحدة.

ويأتي التسليم "وفقا للإجراءات القانونية وأحكام الاتفاقية القضائية" بين الجزائر والمملكة المتحدة، على ما أوضحت الوزارة في بيان نقلته وكالة الأنباء الجزائرية.

وفي 17 كانون الأول/ديسمبر، صرح وزير العدل الجزائري الطيب لوح أن بلاده اتخذت إجراءات لتسلم خليفة وضمان محاكمة منصفة له.

بنى خليفة في نهاية التسعينات امبراطورية اقتصادية تشمل مصرفا ومحطة تلفزيون وشركة طيران لكنه أفلس عام 2003 وحكم عليه عام 2007 في الجزائر بالسجن مدى الحياة بتهم اختلاس أموال والتزوير. وفي تلك الفترة لجأ إلى لندن.

ونظرا لكونه كان ملاحقا كذلك في فرنسا بتهمة الاختلاس أوقفه القضاء البريطاني عام 2007 بعد صدور مذكرة توقيف أوروبية بحقه بطلب فرنسي. لكنه تمكن من البقاء على الأراضي البريطانية نتيجة استئناف قضيته مرات عدة.

وأثار الموضوع ردود فعل مختلفة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر:



XS
SM
MD
LG