Accessibility links

الجزائر تخلي أكبر حي عشوائي في العاصمة


عناصر في الدرك خلال عملية إخلاء حي الرملي

عناصر في الدرك خلال عملية إخلاء حي الرملي

شرعت سلطات العاصمة الجزائرية في عملية ترحيل أكثر من ثلاثة آلاف عائلة من حي الرملي في الضاحية الشرقية للمدينة.

ويضم الحي نحو 20 ألف شخص يعيشون في 5000 مسكن عشوائي، وقررت السلطات إزالته وخمسة أحياء عشوائية أخرى ضمن برنامج إسكان يمتد حتى نهاية العام القادم.

ورافق عملية الترحيل انتشار أمني كثيف لوحدات الدرك، وسط معارضة الكثير من سكان المنطقة بسبب إقصائهم من العملية. وتقول هيئة الإسكان إن هؤلاء متابعون قضائيا بتهمة التلاعب والتحايل للاستفادة من مساكن إضافية، فتم إقصاؤهم مع إبقاء حقهم في تقديم طعون.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة".

XS
SM
MD
LG