Accessibility links

logo-print

موقف جزائري 'متحفظ' على اتفاق إنهاء الأزمة الليبية


الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والإفريقية عبد القادر مساهل- أرشس

الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والإفريقية عبد القادر مساهل- أرشس

جدد الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والإفريقية عبد القادر مساهل دعم بلاده لجهود الأمم المتحدة للتوصل إلى اتفاق ينهي الأزمة في ليبيا، عقب الإعلان عن اتفاق مبادئ الأحد في العاصمة التونسية.

وأكد الوزير أن الجزائر لها موقف "دائم وثابت" فيما يتعلق بضرورة التوصل إلى اتفاق يؤكد "احترام سيادة ليبيا وسلامتها ووحدتها وتماسك شعبها".

ورأى المحلل السياسي عبد الكريم تفرقنيت أن الموقف الجزائري الرسمي "متحفظ" على اتفاق تونس وأنه أقرب إلى الرفض.

وأشار إلى أن الليبيين أنفسهم لم يحسموا أمرهم من الاتفاق الذي تم التفاوض حوله "بين المستويات العليا فقط".

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الجزائر مروان الوناس:

وينص الاتفاق الذي وقعه ممثلون من البرلمان المعترف به دوليا في طبرق والمؤتمر الوطني العام (برلمان طرابلس) على العودة إلى الشرعية الدستورية المتمثلة في الدستور الليبي السابق، وتهيئة المناخ لإجراء انتخابات تشريعية في مدة أقصاها عامان.

ويتضمن أيضا تشكيل لجنة من 10 أعضاء تتولى العمل على المساعدة في اختيار حكومة وفاق وطني ونائبين لرئيس الحكومة خلال أسبوعين، وتشكيل لجنة أخرى تتولى تنقيح الدستور.

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG