Accessibility links

العراق يجدد دعوته إلى حل الأزمة السورية سلميا


سحب الدخات تتصاعد في سماء مدينة حلب شمال سورية

سحب الدخات تتصاعد في سماء مدينة حلب شمال سورية

قال علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء إن بغداد ليست متفائلة بحل الأزمة السورية في حال عدم جلوس أطراف النزاع إلى طاولة الحوار.

وأشار الموسوي في اتصال مع "راديو سوا" إلى أن العراق متمسك بالخيار السلمي لإنهاء الاقتتال الدائر في سوريا، وأوضح أن وجهات نظر الحكومة العراقية قريبة جدا من طروحات المبعوث الدولي والعربي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي.

وقال الإبراهيمي عقب لقائه اليوم في بيروت برئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، إن استمرار الأزمة السورية سيحرق الأخضر واليابس في المنطقة برمتها، وجدد دعوته أطراف النزاع إلى وقف القتال خلال عيد الأضحى الذي يصادف 26 من الشهر الجاري.

لكن قائد الجيش السوري الحر العقيد رياض الأسعد اشترط أخذ ضمانات من دمشق قبل الموافقة على وقف إطلاق النار، فيما قال المتحدث باسم الخارجية السورية جهاد مقدسي إن حكومته لم تتخذ موقفا بعد حيال المبادرة.

وكان الأخضر الإبراهيمي قد زار عدة دول في المنطقة من بينها مصر والسعودية وتركيا وإيران والعراق لبحث الأزمة السورية.

وفي سياق متصل، أعلن وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو في مؤتمر صحفي في أنقرة أن الجامعة العربية وتركيا وإيران تؤيد اقتراح الإبراهيمي الداعي إلى وقف القتال في سورية خلال عيد الأضحى، مشيرا إلى أنه تحدث مع نظيره الإيراني بشأن المسألة.

من ناحيته، دعا الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي الحكومة السورية وجميع أطراف المعارضة المسلحة إلى الالتزام بهدنة خلال عيد الأضحى، وطالب في بيان صحفي وقف جميع أعمال العنف والعمليات العسكرية خلال أيام عيد الأضحى داعيا الدول والهيئات العربية والدولية المعنية إلى العمل معا من أجل فرض الالتزام بهذه الهدنة.
XS
SM
MD
LG