Accessibility links

logo-print

محاكمة #علي_سلمان.. 'تصفية حسابات' أم تنفيذ للعدالة ؟ شارك برأيك


الشيخ علي سلمان

الشيخ علي سلمان

من جديد، أجلت المحكمة الاستئنافية في البحرين محاكمة الشيخ علي سلمان رئيس جمعية الوفاق المعارضة إلى الـ 30 من أيار/ مايو المقبل.

ومثل علي سلمان أمام المحكمة الاثنين لمتابعته بتهم تتعلق بـ"إشاعة الكراهية والتحريض على العنف"، وطالب الادعاء العام بإنزال "أقصى العقوبة" في حقه.

شارك برأيك​:

في المقابل، اعتبرت جمعية الوفاق أن "كل القضايا والاتهامات تهاوت وسقطت ولم يعد مبررا استمرار اعتقال الشيخ علي سلمان".

وطالبت الجمعية، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، "بالاستماع للغة العقل والاستجابة للمطالبات الدولية والنداءات العادلة التي تؤكد تهاوي القضية".

ويثير سجن المعارض البحريني آراء متناقضة بين من يتهمه بـ"الخيانة" و"العمالة" لإيران ويدعو إلى الاستمرار في حبسه، وبين من يدافع عنه معتبرا محاكمته "انتقاما وتصفية حسابات".

واعتقل علي سلمان صبيحة الـ 28 كانون الأول/ ديسمبر 2014 بتهم تتعلق بـ"الترويج لتغيير نظام الحكم". وعقدت أولى جلسات محاكمته في كانون الثاني/ يناير 2015، لكنه نفى بشكل قاطع التهم الموجهة إليه.

وقد صدر حكم بالسجن لمدة أربع سنوات في حقه منتصف حزيران/يونيو 2015 لإدانته بـ"التحريض".

المصدر: موقع الحرة

XS
SM
MD
LG