Accessibility links

logo-print

القاعدة تنسحب من مدينتين جنوب اليمن


عناصر في الجيش اليمني

عناصر في الجيش اليمني

بدأ مسلحو تنظيم القاعدة الخميس الانسحاب من مدينتين في محافظة أبين جنوب اليمن إثر وساطة من قادة قبائل.

وقال أحد أعيان القبائل الذي ساهم في الوساطة، إن مسلحي القاعدة قرروا الانسحاب من زنجبار، كبرى مدن محافظة أبين، ومن مدينة جعار المجاورة، تحت ضغط السكان الراغبين في تفادي دمار مدينتيهما.

وقال وسيط قبلي إن مئات المسلحين بدأوا الخميس تسليم السلطات المحلية بنايات عامة كانوا يسيطرون عليها.

وأضاف أن انسحاب هؤلاء سيمتد حوالي أسبوع شريطة عدم شن أية عمليات برية أو جوية عليهم.

وأوضحت مصادر أنهم سينسحبون إلى المناطق الجبلية التي تفصل محافظة أبين عن محافظتي شبوة والبيضاء المجاورتين.

وكان الجيش اليمني وقوات في التحالف بقيادة السعودية قد شنوا عملية واسعة النطاق ضد القاعدة، وطردوا مسلحيها من أحياء عدن والحوطة في محافظة لحج، والمكلا، كبرى مدن محافظة حضرموت جنوب غرب البلاد، التي سيطر عليها التنظيم لمدة عام.

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات

XS
SM
MD
LG