Accessibility links

logo-print

الأمن الأردني يفكك خلية تابعة لداعش


عناصر من الشرطة الأردنية

عناصر من الشرطة الأردنية

أعلنت أجهزة الأمن الأردنية اعتقال عدد ممن وصفتهم بالعناصر التكفيرية المرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية "بترا" عن السلطات القول إن المعتقلين اعترفوا بارتباطهم بقيادات تنظيم داعش في سورية، كما اعترفوا بتكليفهم بتنفيذ عمليات إرهابية داخل الأردن.

وأضافت الوكالة أن المتهمين أكدوا استهدافهم لعدد من المصالح الحيوية بهدف بث الرعب في صفوف المدنيين وإثارة الفوضى في المملكة.

وقال حسن أبو هنية، الخبير في شؤون الجماعات المتشددة إن ظهور عناصر تابعة لداعش في الأردن، كان منتظرا بعد الانتشار الذي عرفه التنظيم في المنطقة.

وكشف مصدر أمني رفيع أن أحد عناصر التنظيم يقطن في بلدة في شمال المملكة انفجر منزله أثناء عملية تصنيع المتفجرات.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في عمان رائدة حمرا:

وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قد شدد على أهمية الضربات الجوية التي تشنها الولايات المتحدة حاليا للقضاء على تنظيم داعش، مشيرا إلى أن الضربات، رغم أهميتها، جاءت متأخرة.

وقال في لقاء مع برنامج"60 ديقية" الذي تبثه شبكة CBS "لقد فجر التنظيم تفاهما مفاده أن الوقت قد حان لأن نقرر جميعا ما نفعل بشأن المعركة بين الخير والشر، وهذا يجمعنا من كل الأديان ومن كل الأطراف المختلفة، لكي نخوض المعركة ضده".

وأضاف "كان يمكن تلافيه (داعش) لو أن المجتمع الدولي عمل بشكل أقوى ومع بعضه البعض لضمان أن لا يبلغ التمويل والدعم اللذين حصل عليه في سورية".

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG