Accessibility links

logo-print

تحرير الأنبار.. مصرع 50 مسلحا من داعش في الفلوجة


متطوعون لمحاربة داعش في الأنبار

متطوعون لمحاربة داعش في الأنبار

قتلت قوات الحشد الشعبي العراقية الثلاثاء 50 من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية داعش شمال مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غرب العراق، ونجحت في تحرير منطقة "الفهود" بناحية الصقلاوية شمال المحافظة.

وذكرت وكالة أنباء الشرق نقلا عن بيان لهيئة الحشد أن العملية العسكرية لتحرير منطقة الفهود أسفرت عن مقتل 10 من مسلحي داعش، مشيرا إلى أن القوات العراقية صدت هجوما للتنظيم بقرية البو جاسم شمال شرقي الفلوجة.

وأحبطت قوات الحشد هجوما شنه داعش على منطقة الشيحة شمال مدينة الفلوجة، حيث صدت "سرايا الجهاد" التابعة للحشد بمساندة طيران الجيش العراقي هجوما لمسلحي التنظيم، وقتلت أكثر من 40 من مسلحي داعش ودمرت ثلاث مركبات مزودة برشاشات أحادية.

تحديث 16:19 ت.غ

وافقت وزارة الداخلية العراقية على ضم 500 مقاتل من أبناء ناحية البغدادي وقضاء حديثة في محافظة الأنبار، إلى صفوف الشرطة الاتحادية للمشاركة في تحرير مناطقهم من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ومن المقرر أن تبدأ تدريبات المتطوعين في قاعدة عين الأسد السبت المقبل، تمهيدا لتشكيل فوجين من قوات الشرطة الاتحادية.

وقال رئيس اللجنة الأمنية في ناحية البغدادي، مال الله برزان، في اتصال مع "راديو سوا"، إن الحكومة أرسلت أسلحة ومعدات إلى القاعدة العسكرية، لتجهيز المقاتلين الجدد.

وأعلنت الحكومة المحلية في الأنبار تشكيل أفواج تضم متطوعين من أبناء العشائر، لينضموا إلى القتال ضد داعش الذي يسيطر على أجزاء كبيرة ومهمة في المحافظة الغربية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:

تقدم في الرمادي

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم عمليات مكافحة الإرهاب، صباح النعمان، إن القوات العراقية التي بدأت الأسبوع الماضي عملية عسكرية واسعة النطاق لاستعادة مدن الأنبار، تحرز تقدما على أطراف مدينة الرمادي.

وأضاف النعمان أن القوات العراقية سيطرت على محور مهم تمركز فيه عناصر داعش، يؤدي إلى مركز مدينة الرمادي.

وأوضح أن التقدم السريع للقوات المهاجمة أسهم في بسط السيطرة على مناطق مهمة في محيط المدينة، أبرزها الطاش الأولى والثانية، مشيرا إلى أن قوات الأمن تقف على مشارف جامعة الأنبار:


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG