Accessibility links

من أضواء هوليود إلى التدريس.. أنجلينا جولي أستاذة في لندن


أنجلينا جولي تزور اللاجئين السوريين في لبنان-أرشيف

أنجلينا جولي تزور اللاجئين السوريين في لبنان-أرشيف

منحت كلية لندن للاقتصاد البريطانية العريقة الممثلة والمخرجة أنجلينا جولي لقب "أستاذة زائرة".

وتعد جولي، وهي المبعوثة الخاصة لمفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، من بين أربعة أساتذة زائرين سيساهمون في برنامج الماجستر الجديد حول "النساء والسلام والأمن" في الجامعة الرامي إلى تعزيز المساواة بين الرجل والمرأة ومساعدة النساء المتأثرات بالنزاعات في العالم.

وصرحت الممثلة البالغة من العمر 40 عاما في بيان "أنا سعيدة جدا بإنشاء هذا البرنامج"، مضيفة "آمل أن تحذو مؤسسات جامعية أخرى نفس الخطوة لأنه من الضروري توسيع دائرة النقاش حول سبل الارتقاء بحقوق المرأة ووضع حد لظاهرة الإفلات من العقاب التي تؤثر خصوصا على النساء".

ومن بين الأساتذة الآخرين المختارين، وزير الخارجية البريطاني السابق وليام هيغ الذي أطلق سنة 2010 بالتعاون مع جولي مبادرة للوقاية من أعمال العنف الجنسي في بؤر النزاع.

وتفاعلت هذه المغردة مع هذا القرار بتغريدة استعارت فيها عبارة كانت جولي قد صرحت بها حول خدمة الآخرين:

فيما يثني هذا المغرد على التضحيات التي تبذلها الممثلة الأميركية:

شاهد هذا الفيديو القصير الذي يرصد اختيار جولي لمنصبها الجديد:

وسيقوم الأساتذة الزائرون بإلقاء محاضرات والمشاركة في ورش عمل وفعاليات عامة، وفق ما ذكرت الكلية اللندنية.

ويمكن للطلاب التسجيل في برنامج الجامعة الجديد اعتبارا من شهر آب/أغسطس من هذا العام.

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG