Accessibility links

logo-print

إضراب في مدن إسرائيل العربية احتجاجا على سياسة هدم المنازل


بيت مواطن عربي هدمته إسرائيل

بيت مواطن عربي هدمته إسرائيل

ينفذ العرب في إسرائيل إضرابا شاملا الثلاثاء احتجاجا على سياسة هدم السلطات الإسرائيلية منازل في المدن والبلدات والقرى العربية، حيث أغلقت المدارس والبنوك والمؤسسات العامة والمحلات.

وقالت لجنة المتابعة العربية العليا التي تعد أعلى هيئة تمثل الأقلية العربية في إسرائيل، إن هناك أكثر من 50 ألف بيت عربي مهدد بالهدم، مشيرة إلى أن هذا يعني أن العرب الإسرائيليين يواجهون "عملية تطهير عرقي منهجي للوجود العربي الفلسطيني في البلاد".

وأشار عضو الكنيست من القائمة العربية المشتركة أحمد طيبي، إلى أن السياسات الإسرائيلية تهدف إلى خنق البلدات العربية ومنعها من التوسع الطبيعي. وأضاف أن إسرائيل تتخذ من حجة عدم الترخيص ذريعة لهدم المنازل.

ووفق إحصائيات مراكز حقوق الإنسان في إسرائيل، فإن سياسة هدم المنازل في المدن والقرى العربية، ارتفعت بصورة كبيرة في الآونة الأخيرة، وهو ما نفاه مسؤولون في مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي.

ويشدد المسؤولون الإسرائيليون على أن الحكومة تطبق القانون على اليهود، كما تطبقه على العرب، ومن دون أي تمييز.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:

وأعلنت القائمة العربية المشتركة التي أصبحت القوة الثالثة في البرلمان الإسرائيلي بعد الانتخابات التشريعية التي جرت في 17 من آذار/مارس الماضي، دعمها الإضراب والمظاهرة.

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG