Accessibility links

دعوة لتشكيل لجنة دولية للتحقيق في وفاة عرفات


الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات وزوجته سهى في صورة ترجع إلى العام 2004

الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات وزوجته سهى في صورة ترجع إلى العام 2004

دعا مجلس جامعة الدول العربية في ختام اجتماعه غير العادي أمس الثلاثاء على مستوى المندوبين الدائمين إلى تشكيل لجنة مستقلة ومحايدة على مستوى الأمم المتحدة للتحقيق في ملابسات وفاة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

واشترط مجلس الجامعة، في بيان صدر في ختام الاجتماع الذي عقد برئاسة الكويت وحضور الأمين العام للجامعة العربية، أن تضم اللجنة شخصيات بارزة ذات كفاءة وبالتعاون مع السلطة الفلسطينية والمؤسسات والمنظمات العربية والدولية قصد معرفة الحقيقة وعرض نتائجها على الأمم المتحدة.

وندد مجلس الجامعة وجرم الجهة التي تقف وراء "اغتيال" الزعيم الفلسطيني، مطالبا الدول العربية بالمساهمة في توفير الدعم والإمكانيات والتسهيلات اللازمة للجنة التحقيق الدولية وتيسير مهمتها.

وطلب مجلس الجامعة من السلطة الفلسطينية توفير كافة المعلومات التي توصلت إليها اللجنة الفلسطينية التي شكلت للتحقيق في ملابسات الوفاة، مرحبا باستعدادها للتعاون التام للوصول إلى الحقيقة بما في ذلك فحص الرفات.

كما قرر مجلس الجامعة مطالبة جميع الدول والأطراف وفي مقدمتها فرنسا بتقديم كافة المعلومات التي لديها بشأن ملابسات وفاة الرئيس الراحل.

ورحب مجلس الجامعة بمبادرة الأمين العام للجامعة نبيل العربي بتشكيل لجنة من الأمانة العامة برئاسة نائب الأمين العام السفير أحمد بن حلي وعضوية رئيس قطاع فلسطين السفير محمد صبيح والمستشار القانوني للأمانة العامة رضوان بن خضرا للعمل على إعداد ملف قانوني يتضمن كافة المعلومات المطلوبة تمهيدا لرفع ما يتم التوصل إليه إلى مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في دورته المقبلة.

إسرائيل ترفض التحقيق

وفى السياق متصل، رفضت لجنة في الكنيست الإسرائيلي أمس الثلاثاء طلبا تقدم به النائب العربي طلب الصانع لبحث ملابسات وفاة عرفات. وكان الصانع قد تقدم بالطلب بعد أن رفض الكنيست الرد على استجواب قدمه بهذا الخصوص.

ونفى رئيس اللجنة، التي لم يحضر معظم أعضائها الجلسة، ضلوع إسرائيل في وفاة عرفات، معتبرا أن الأمر لا يعدو كونه تقريرا صحافيا، في إشارة إلى تحقيق قناة الجزيرة الاستقصائي.

وتقدم الصانع بطلبه بعد تزايد شبهات عن احتمال تورط إسرائيل بتسميم عرفات بمادة مشعة عالية السمية، إثر تهديدات أطلقها قادة إسرائيليون ضده قبل وفاته.

كان قاضي قضاة فلسطين السابق الشيخ تيسير التميمي قد أكد أن عرفات قد تعرض للقتل مسموما، وقال إن الدلائل وحالته الغريبة التي ظهرت حتى بعد وفاته تؤكد ذلك قطعيا.

وقال التميمي الذي تولى تجهيز كفن عرفات وتغسيله إن نزيف دم استمر من رأس الرئيس الفلسطيني الراحل بعد ست ساعات من إعلان وفاته.
XS
SM
MD
LG