Accessibility links

logo-print

إصدار قانون يعاقب من يدخل سورية بطريقة غير مشروعة


يتهم النظام السوري مقاتلي المعارضة المسلحة بأنهم ليسوا سوريين ودخلوا البلاد بطريقة غير مشروعة

يتهم النظام السوري مقاتلي المعارضة المسلحة بأنهم ليسوا سوريين ودخلوا البلاد بطريقة غير مشروعة

أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) بأن الرئيس السوري بشار الأسد أصدر الثلاثاء قانونا يعاقب بالحبس حتى خمس سنوات أو بدفع غرامة مالية تصل إلى 100 ألف دولار أو بكلتا العقوبتين معا، كل شخص يدخل بطريقة غير مشروعة إلى سورية.

وذكرت الوكالة أن القانون ينص على أن "كل شخص يدخل أراضي سورية بطريقة غير مشروعة يعاقب بالحبس من سنة إلى خمس سنوات".
ويعاقب القانون كذلك من دخل بطريقة غير مشروعة "بغرامة (مالية) من 5 ملايين إلى 10 ملايين ليرة سورية (من 50 ألف دولار إلى 100 ألف دولار بحسب سعر الصرف الرسمي و25 ألف دولار إلى 50 ألف دولار بحسب السعر الموازي) أو بإحدى هاتين العقوبتين".

وكانت السلطات السورية قد أشارت غير مرة عبر إعلامها إلى دخول أشخاص بطريقة غير مشروعة للالتحاق بمقاتلي المعارضة وإلى ضبط "عدة محاولات تسلل لمجموعات إرهابية مسلحة" إلى أراضيها من الدول المجاورة، مطالبة هذه الدول بضبط حدودها مع سورية ومنع تهريب السلاح إليها.

وفقد عدد من الصحافيين الأجانب الذين توجهوا إلى سورية لتغطية النزاع الدائر منذ أكثر من عامين عبر معابر لم تعد تسيطر عليها القوات النظامية.
وسبق للسلطات أن حذرت الصحافيين بوجوب اعتماد الإجراءات القانونية للدخول إلى البلاد، علما بأنها تفرض قيودا مشددة على الصحافيين الذين يريدون تغطية النزاع الذي أودى بأكثر من 94 ألف شخص في سنتين.
XS
SM
MD
LG