Accessibility links

logo-print

انتحاريون يقتحمون حقلا نفطيا في كركوك


حقل باي حسن في كركوك-أرشيف

حقل باي حسن في كركوك-أرشيف

اقتحم انتحاريون يرجح أنهم ينتمون إلى تنظيم الدولة الإسلامية داعش حقل باي حسن النفطي في كركوك، بعد ساعات من هجوم استهدف محطة لمعالجة الغاز في منطقة قريبة.

وأفاد مسؤولون أمنيون بأن أربعة مسلحين يرتدون أحزمة ناسفة اقتحموا الحقل الواقع في قضاء الدبس شمال غربي المحافظة فجر الأحد وفجروا خزانين للنفط، ما أدى إلى اندلاع حريق كبير، قبل أن تتدخل قوات الأمن وتسيطر على الموقف.

ووقعت اشتباكات بين المسلحين والقوات الكردية التي تتولى مسؤولية حماية الحقل، انتهت بمقتل ثلاثة مسلحين فيما فجر الرابع نفسه في مبنى تحصن فيه داخل الحقل.

ونقلت الوكالة الوطنية العراقية للأنباء عن مصدر في شرطة كركوك القول إن مهندسا نفطيا قضى في الهجوم، فيما أصيب سبعة من عناصر البيشمركة الكردية، بينهم لواء.

وتبنى داعش الهجوم على الحقل.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" أحمد الحيالي.

يذكر أن وزارة الثروات الطبيعية في إقليم كردستان وقوات البيشمركة فرضت سيطرتها على حقل باي حسن في حزيران/ يونيو 2014، وقامت بربط انتاج الحقل مع الخط الممتد عبر الإقليم إلى تركيا، واستقدمت موظفين تابعين لحكومة كردستان لتشغيل الحقل، وهو من أكبر الحقول النفطية في كركوك.

استهداف محطة للغاز

وجاء هذا الهجوم بعد ساعات من هجوم استهدف محطة فرعية لضخ الغاز تابعة لشرطة نفط الشمال التي تديرها وزارة النفط، شمال غربي كركوك أيضا.

وأفادت مصادر أمنية بأن مسلحين اقتحموا المحطة وقتلوا أربعة من العاملين فيها، قبل أن يفجروا غرفة التحكم بعبوات ناسفة زرعوها في محطة أ.ب 2.

واشتبك المسلحون مع عناصر من قوات مكافحة الإرهاب التي نجحت في تحرير عدد من الرهائن واستعادة السيطرة على المحطة.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG