Accessibility links

logo-print

أستراليا: داعش تجند تقنيين لصنع أسلحة كيميائية


وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب

وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب

حذرت وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب من استخدام مسلحي تنظيم الدولة داعش غاز الكلور كسلاح كيميائي، وتجنيد تقنيين على درجة عالية من التدريب، في محاولة جادة لتطوير السلاح الفتاك.

وقالت بيشوب، الجمعة في كلمة أمام منتدى للدول التي تعمل على مكافحة انتشار هذه الأسلحة، في مدينة بيرث الأسترالية، إن صعود جماعات متشددة مثل داعش يشكل "أحد أخطر التهديدات الأمنية التي نواجهها اليوم".

وأضافت: "من المرجح أن يكون لدى داعش، ضمن عشرات الآلاف من مجنديه، الخبرة التقنية اللازمة لصقل مواد أولية وإنتاج أسلحة كيميائية".

وأكدت أن استخدام داعش للكلور، وتجنيده محترفين مدربين تقنيا بشكل عال، بما في ذلك من الغرب، "يكشف عن جهود أكثر خطورة بكثير في مجال صنع أسلحة كيميائية".

وتأتي هذه التصريحات بعد اتهامات، وجهها الأكراد، باستخدام داعش لغاز الكلور ضد مقاتلي البيشمركة شمالي العراق في كانون الثاني/ يناير 2015.

وقال المسؤولون الأكراد إن لديهم أدلة على استخدام داعش للكلور، بعد محاولة تفجير فاشلة لداعش لسيارة مفخخة احتوت على الكلور.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG