Accessibility links

أستراليا تفتح أبوابها لـ12 ألف لاجئ من العراق وسورية


لاجئون عراقيون في أوروبا

لاجئون عراقيون في أوروبا

قررت الحكومة الأسترالية استضافة 12 ألف لاجئ إضافي من سورية والعراق، لمواجهة الأزمة الإنسانية نتيجة الصراعات الدائرة في منطقة الشرق الأوسط.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي توني آبوت الأربعاء، إن حكومته ستتحرك "بعقلها وقلبها" في هذا الصدد، وأشار إلى أن التركيز سيكون على تأمين الحماية لنساء وأطفال وأسر من أقليات مضطهدة في البلدين، ممن لجأوا إلى الأردن ولبنان.

وستزيد كانبيرا أيضا مساعدتها الإنسانية التي تناهز 44 مليون دولار استرالي (31 مليون دولار) لسد احتياجات 240 ألف لاجئ يقيمون حاليا في دول مجاورة لسورية والعراق.

وجاء قرار الحكومة الأسترالية بعد تعرضها لضغوط وانتقادات بسبب سياساتها المتشددة إزاء ملف الهجرة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG