Accessibility links

logo-print

الطائرة الماليزية.. أستراليا لن تتسلم رفات ضحاياها قبل أسابيع


سيدة تبكي لفراق أحد أقاربها في حادث الطائرة الماليزية

سيدة تبكي لفراق أحد أقاربها في حادث الطائرة الماليزية

أعلن رئيس الوزراء الأسترالي الأربعاء أن عائلات الضحايا الأستراليين الذين قضوا في تحطم الطائرة الماليزية الأسبوع الماضي في أوكرانيا يمكنهم التوجه إلى هولندا لمرافقة جثث أقربائهم في طريق عودتها إلى البلد الأم.

وقال توني ابوت في بيان "انطلاقا من طبيعة (الكارثة)، قد تمضي بضعة أسابيع قبل أن نتمكن من تكريم المتوفين عبر إعادتهم إلى أحبائهم. لكننا سنعيدهم إلى الوطن".

وأضاف "بعد تحديد هويات الضحايا الأستراليين، ستقل الحكومة من يرغب من (أفراد) العائلات إلى هولندا ليتمكنوا من مرافقة أقربائهم لدى عودتهم إلى أرضهم الأم".

وستقلع طائرة صباح الأربعاء من مطار خاركيف في أوكرانيا حاملة إلى هولندا رفات ركاب الطائرة الماليزية التي يرجح أنها أسقطت بصاروخ أطلق من منطقة سيطرة الانفصاليين في شرق أوكرانيا.

ووصل القسم الأكبر من الرفات الثلاثاء إلى خاركيف على متن قطار مبرد، لكن أشلاء جثث لا تزال موجودة في موقع الحادث، بحسب بعثة المراقبة التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وأعلن رئيس الوزراء الهولندي مارك روته الثلاثاء أن طائرة تنقل أولى جثث 193 هولنديا من ضحايا الطائرة الماليزية ستصل الأربعاء إلى البلاد.

وأفاد مسؤولون في الاستخبارات الأميركية الثلاثاء بأنه من المرجح أن يكون الانفصاليون الموالون لروسيا أسقطوا طائرة الركاب الماليزية بالخطأ.

ونفوا وجود دليل على أن الصاروخ الذي استخدم لإسقاط الطائرة أتى من روسيا، ولو أن موسكو مدت خلال الفترة الماضية الانفصاليين بالأسلحة.

واتفق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الثلاثاء على اتخاذ عقوبات جديدة ذات أهداف محددة على روسيا بسبب دعم روسيا للانفصاليين

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن موسكو ستفعل ما بوسعها وستستخدم نفوذها لدى الانفصاليين، للمساعدة في تحقيق شامل ودقيق وشفاف بمشاركة جميع الأطراف حول حادث تحطم الطائرة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG