Accessibility links

مقتل 14 كرديا بينهم تسعة عناصر أمن في هجوم انتحاري ببغداد


صورة للدمار إثر اعتداء سابق في العراق

صورة للدمار إثر اعتداء سابق في العراق

قتل 14 كرديا بينهم تسعة عناصر أمن في هجمات متفرقة بينها هجوم انتحاري ضد دورية أمنية في قضاء طوزخرماتو شمال بغداد.

وقال قائمقام طوزخرماتو (175 كيلومترا شمال بغداد) شلال عبدول إن "انتحاريا يقود سيارة مفخخة استهدف صباح اليوم دورية للشرطة الكردية قرب معارض للسيارات ما أدى إلى مقتل تسعة وإصابة تسعة بجروح".

وأوضح ضابط برتبة عقيد في الشرطة أن الهجوم، وهو الأول ضد هدف كردي في القضاء الذي يشهد منذ نحو ثلاثة أشهر هجمات متواصلة تستهدف العرب والتركمان، وقع عند الساعة 06.15 (03.15 بتوقيت غرينتش).

وأكد طبيب في مستشفى القضاء لوكالة الصحافة الفرنسية أنهم تلقوا جثث ثمانية من عناصر الأمن الأكراد، الذين يبلغ عددهم في طوزخرماتو نحو 700 عنصرا.

وفي بغداد، قال ضابط برتبة عقيد في الشرطة إن "شخصين قتلا وأصيب ثمانية آخرون بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة داخل حافلة مدنية في منطقة الكرادة" (وسط العاصمة).

وأعلن المتحدث باسم شرطة البصرة (450 كيلومترا جنوب بغداد) العقيد كريم الزيدي أن "مسلحين مجهولين اغتالوا أحد العاملين في شركة نفط الجنوب، في منطقة أبو الخصيب" إلى الجنوب من البصرة.

وقتل أيضا شيخ عشيرة في هجوم مسلح جنوب البصرة.

كما أصيب أربعة أشخاص بجروح بانفجار عبوة لاصقة على سيارة عقيد في شرطة البصرة، وفقا لمصادر أمنية وطبية.

وفي سامراء، هاجم مسلحون نقطة تفتيش للشرطة ما أدى إلى مقتل شرطي وجرح اثنين آخرين.

وقتل في أعمال العنف في العراق منذ بداية يوليو/تموز أكثر من 730 شخصا بحسب حصيلة منسوبة إلى مصادر أمنية وطبية.
XS
SM
MD
LG