Accessibility links

logo-print

البحرينيون يصوتون في الدور الثاني للانتخابات النيابية والبلدية


الدور الثاني للانتخابات البحرينية

الدور الثاني للانتخابات البحرينية

توجه البحرينيون السبت إلى مراكز الاقتراع للمشاركة في الدور الثاني من الانتخابات النيابية والبلدية التي جرت جولتها الأولى الأسبوع الماضي.

ويتنافس في كل دائرة المرشحان الحاصلان على نسبة التصويت الأعلى.

وبلغت نسبة المشاركة في الدور الأول 51.5 بالمئة، حسب الأرقام الرسمية، لكن لم يتم حسم سوى 6 مقاعد نيابية و21 مقعدا في المجالس البلدية.

وكان الرابح الأكبر في الدور الأول من الانتخابات ،التي تقاطعها قوى المعارضة، المستقلون، ثم "جمعية الأصالة السلفية"، حيث وصل إلى البرلمان 4 نواب مستقلين و2 من نواب السلف، بينما لم يصل إلى البرلمان أي مرشح من "جمعية المنبر" التي تمثل تيار "الإخوان المسلمين".

ولم تتمكن جمعيات "ائتلاف الفاتح" من الحصول على أي مقعد بانتظار الدور الثاني الذي يتنافس فيه كوادر الائتلاف على مقعد برلماني ومقعدين بلديين.

وقال رئيس هيئة التشريع والإفتاء القانوني بالبحرين، المستشار عبد الله البوعينين، في تصريح صحافي إن الإقبال على التصويت بالخارج لدور الإعادة "اتسم بالانسيابية"، مشيرا إلى أن كثافة التصويت بالخارج تقدر بضعف حجم مشاركة الناخبين بالخارج خلال انتخابات 2010.

وأكدت وزيرة الدولة لشؤون الإعلام، المتحدثة الرسمية باسم الحكومة، سميرة رجب، أن هذه المعدلات المرتفعة في نسب المشاركة بالانتخابات، تعد "أكبر إثبات على رفض الشعب البحريني لجميع الدعوات المتشددة بالمقاطعة (...) كما أنها مؤشر واضح على رفض هذا المجتمع لجميع أنواع التطرف والمتطرفين".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG