Accessibility links

البحرين تفرج مؤقتا عن الناشطة زينب الخواجة


الناشطة البحرينية زينب الخواجة رفقة عائلتها

الناشطة البحرينية زينب الخواجة رفقة عائلتها

أفرجت السلطات البحرينية الأربعاء، بشكل مؤقت عن الناشطة زينب الخواجة في انتظار محاكمتها بتهمة إهانة عاهل البحرين، حسبما أفاد به دفاع الناشطة.

وتم تأجيل محاكمة زينب الخواجة، الحامل في ثمانية أشهر، إلى غاية 9 كانون الأول/ديسمبر المقبل، أي أسبوع بعد موعد ولادتها المرتقب.

وجاء على حساب مريم الخواجة، شقيقة المفرج عنها على تويتر أنه تم إطلاق سراح زينب بناء على قرار من المحكمة بانتظار مثولها أمام المحكمة الشهر المقبل.

وفي وقت سابق من السنة الجارية، أقر العاهل البحريني حمد بن عيسى آل خليفة قانونا يعاقب بالسجن لمدة قد تصل إلى سبع سنوات وغرامة بأكثر من 26 ألف دولار بحق كل من أهان علنا شخص الملك.

وكان قد ألقي القبض خلال الأشهر الماضية على الناشطة مريم الخواجة فور عودتها من أوروبا بتهمة الاعتداء على أحد عناصر الأمن في المطار والإساءة إلى العاهل البحريني لكنه تم الإفراج عنها بانتظار موعد المحاكمة.

ولايزال والد الناشطتين المعارض عبد الهادي الخواجة يقضي عقوبة السجن مدى الحياة، بعد مشاركته في احتجاجات سنة 2011 ضد الحكومة في البحرين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG