Accessibility links

logo-print

الاستئناف في البحرين تخفض حبس الناشط نبيل رجب إلى سنتين


مسيرة تطالب بالإفراج عن الناشط نبيل رجب بقرية بني جمرة غربي العاصمة المنامة

مسيرة تطالب بالإفراج عن الناشط نبيل رجب بقرية بني جمرة غربي العاصمة المنامة


قضت محكمة الاستئناف في البحرين الثلاثاء بتخفيض مجموع عقوبات الحبس الصادرة بحق الناشط الشيعي نبيل رجب من ثلاث سنوات إلى سنتين.

وقال محامو رجب إن موكلهم حضر جلسة المحكمة يرتدي الملابس رصاصية اللون الخاصة بالسجناء برفقة خمسة من أعضاء فريق دفاعه، ووسط تواجد امني مكثف داخل قاعة المحكمة.

وقد خفضت المحكمة حكم الحبس في قضيتين من الحبس سنة إلى ستة أشهر لكل منهما، وفي قضية أخرى أبقت المحكمة على القرار السابق بالحبس سنة.

وأشار المحامون إلى أن المحكمة برأت رجب من قضية رابعة تتعلق باهانة قوات الأمن البحرينية التي سبق وان غرمته المحكمة عنها مبلغ 300 دينار بحريني.

وكانت المحكمة الابتدائية حكمت في 16 أغسطس/آب على نبيل رجب (48 عاما) بالسجن لمدة ثلاث سنوات مع النفاذ لمشاركته في مظاهرات غير مرخصة ودعوته عبر شبكات التواصل الاجتماعي إلى المشاركة في هذه المظاهرات بالمنامة.

وحركت السلطات البحرينية خلال الأشهر الماضية خمس قضايا بحق نبيل رجب، ثلاث منها تتعلق بالتظاهر غير المرخص، وواحدة بسب أهالي مدينة المحرق صدر الحكم فيها بالبراءة، وقضية خامسة تتعلق باهانة قوات الأمن وقد غرمته المحكمة عنها مبلغ 300 دينار بحريني (800 دولار) وبرأته فيها محكمة الاستئناف.

ويرأس رجب مركز البحرين لحقوق الإنسان الذي ينشط في توثيق "الانتهاكات" التي يتعرض لها المحتجون في البحرين.

وتشهد البحرين منذ فبراير/شباط 2011 حركة احتجاجية ضد الحكومة يقودها الشيعة الذين يشكلون غالبية السكان ويطالبون بملكية دستورية، إلا أن البعض منهم يذهب في مطالبه إلى حد "إسقاط النظام" وإنهاء حكم أسرة آل خليفة السنية.
XS
SM
MD
LG