Accessibility links

الحكم بالسجن ستة أشهر على معارض بحريني بسبب تغريدة


 رئيس مجلس شورى جمعية الوفاق الإسلامية المعارضة جميل كاظم - أرشيف

رئيس مجلس شورى جمعية الوفاق الإسلامية المعارضة جميل كاظم - أرشيف

قالت جمعية الوفاق الإسلامية المعارضة، التي تمثل التيار الشيعي الرئيسي في البحرين، أن حكما بالسجن ستة أشهر مع النفاذ والتغريم صدر بحق رئيس مجلس شورى الجمعية والنائب السابق جميل كاظم بسبب تغريدة انتقد فيها نزاهة الانتخابات.

وكان كاظم أشار في تغريدته، حسب صحف محلية إلى دفع الحكومة أموالا لجعل مرشحين يخوضون الانتخابات التي نظمت في تشرين الثاني/نوفمبر وقاطعتها المعارضة.

وقالت الجمعية في بيان أن كاظم "عبر عن ما نقله له أحد المواطنين بشأن عرض مال سياسي عليه إبان فترة الانتخابات".

واعتبرت الجمعية الحكم بأنه "سياسي انتقامي" ويندرج ضمن "عملية الانتقام من الخصوم السياسيين"، مشيرة إلى أن "النظام لا يؤمن بالحوار وإنما بإجراءات تعسفية ظالمة ضد كل من يختلف معه بالرأي".

ويأتي الحكم في ظل استمرار حبس زعيم جمعية الوفاق الشيخ علي سلمان على ذمة التحقيق بتهمة الترويج لتغيير النظام بالقوة.

وكان توقيف سلمان في 28 كانون الأول/ديسمبر قد أطلق موجة من الاحتجاجات والمواجهات في القرى الشيعية. وتم الاثنين تمديد حبس سلمان أسبوعين على ذمة التحقيق.

وتشهد البحرين البالغ عدد سكانها 1.3 مليون نسمة وهي حليف مقرب لواشنطن ومقر للأسطول الأميركي الخامس، حركة احتجاجات ضد الحكم منذ شباط/ فبراير 2011 يقودها الشيعة.

وتطالب المعارضة رسميا بإقامة ملكية دستورية في البلاد، إلا أن أجنحة متشددة في الشارع الشيعي تطالب بـ"إسقاط النظام".

ووضعت السلطات في آذار/مارس 2011 حدا بالقوة لحركة احتجاج في دوار اللؤلؤة في المنامة استمر شهرا في خضم أحداث الربيع العربي.

وأطلق نشطاء على تويتر هاشتاغ #السيد_جميل_كاظم للتنديد باعتقاله. وهنا باقة من التغريدات:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG