Accessibility links

الإفراج عن الناشطة زينب الخواجة بعد انقضاء مدة سجنها


الناشطة زينب الخواجة - أرشيف

الناشطة زينب الخواجة - أرشيف


أفرجت السلطات البحرينية الأربعاء عن الناشطة الشيعية زينب الخواجة بعد أن قضت عقوبة بالسجن لمدة شهرين.

وقال محامي الدفاع محمد الجشي إنه كان من المفترض أن يتم الإفراج عن الخواجة أمس الثلاثاء، إلا أن آمر الإفراج عنها أصدر اليوم الأربعاء، مشيرا إلى أنها التحقت بعائلتها.

وكانت زينب، وهي ابنة الناشط المحكوم بالمؤبد عبد الهادي الخواجة، قد اعتقلت في الثاني من أغسطس/آب وحكمت في 26 سبتمبر/أيلول بالسجن لمدة شهرين بتهمة تخريب ممتلكات وزارة الداخلية.

كما أشار محامون إلى أن الخواجة تواجه 13 تهمة أخرى في قضايا مختلفة.

وقالت منظمة العفو الدولية في حينها إن تهمة تخريب ممتلكات الوزارة تتعلق بتمزيق "صورة للملك" أثناء وجودها في الاعتقال.

وتم تأجيل قضيتين مرفوعتين ضدها إلى نوفمبر/ تشرين الثاني للدراسة، تتعلق الأولى بتعطيل حركة المرور بالقرب من المرفأ المالي في المنامة، والثانية تتعلق باتهامها بالتجمهر والتحريض على كراهية النظام في دوار أبو صيبع.
XS
SM
MD
LG