Accessibility links

المنامة تحقق في مزاعم التعذيب الممارس على ثلاثة محكومين بتهمة الإرهاب


احتجاجات ضد الحكومة في البحرين

احتجاجات ضد الحكومة في البحرين

أعلنت البحرين الثلاثاء أنها تحقق في مزاعم التعذيب التي أدلى بها ثلاثة أشخاص محكوم عليهم بالسجن 15 عاما في قضية تفجيرين بقنابل محلية الصنع وقع أحدهما خلال سباق فورميولا 1 للسيارات العام الماضي.

وذكرت وكالة أنباء البحرين أن محكمة بحرينية أدانت الأحد خمسة رجال منهم اثنان غيابيا لضلوعهم في الهجومين اللذين دمرا عدة مركبات دون وقوع إصابات.

وقالت الوكالة إنهم اعترفوا بمسؤوليتهم عن التفجيرين لكن محاميهم جاسم سرحان قال لوكالة رويترز إنهم أنكروا أي دور لهم في الهجومين وأبلغوا المحكمة بأن اعترافاتهم خلال الاستجواب انتزعت تحت وطأة التعذيب.

وقالت هيئة شؤون الإعلام التابعة للحكومة في بيان أرسل لرويترز بالبريد الإلكتروني إن "مملكة البحرين لم ولن تتهاون مع أي شكل من أشكال التعذيب أو إساءة المعاملة". وأضافت أن "وحدة التحقيق الخاصة تلقت شكاوى المتهمين وأنها تأخذ مزاعمهم مأخذ الجد وتنظر في ادعاءاتهم".

وتشهد البحرين اضطرابات سياسية منذ انتفاضة عام 2011 التي قادتها الأغلبية الشيعية للمطالبة بمزيد من المشاركة في إدارة شؤون المملكة.

وأورد تقرير أعدته لجنة تحقيق دولية رأسها شريف بسيوني المحامي المتخصص في حقوق الانسان بالأمم المتحدة تفاصيل عن استخدام قوات الأمن للقوة المفرطة على نطاق واسع بما في ذلك انتزاع اعترافات تحت وطأة التعذيب.

وتقول الحكومة البحرينية إنها اتخذت خطوات للتصدي لتصرفات قوات الأمن لكن نشطاء يقولون إن الانتهاكات مستمرة.

وهذه مجموعة من تعليقات المغردين حول الخبر على موقع التواصل الاجتماعي تويتر:




وأخمدت البحرين انتفاضة 2011 لكنها ما زالت تشهد احتجاجات شبه يومية واشتباكات محدودة النطاق وتزايدت الهجمات باستخدام القنابل منذ منتصف عام 2012.
XS
SM
MD
LG