Accessibility links

احتجاجات بالتيمور تفتح ملف انتهاكات الشرطة


eye on Democracy

eye on Democracy

من جديد يعود ملف انتهاكات الشرطة في الولايات المتحدة ضد الأميركين من أصول افريقية إلى الواجهة، هذه المرة في مدينة بالتيمور في ولاية ميريلاند الأميركية، بعد مقتل الشاب الأسود فريدي غراي في سيارة للشرطة الشهر الماضي.

حوادث على تكرارها لا يزال البعض يرى بأنها لا تعبر عن نظام ممنهج، وأنها تعبير عن واقع اجتماعي من الفقر وسوء خدمات التعليم يعانيه أميركيون من أصول افريقية في كثير من مناطق الولايات المتحدة.

ويرفض المراقبون للأوضاع بالمقابل هذا التحليل، معتبرين أن الإشكالية تكمن في ما يعتبرونه نظاما يضع أجهزة الشرطة فوق مستوى المحاسبة.

تكرار حوادث مقتل مواطنين غير مسلحين على أيدي عناصر من الشرطة لا تزال تثير سجالات شعبية وصحفية وقانونية في الولايات المتحدة، ولمتابعة النقاش في هذا الموضوع تابع هذا الفيديو من عين على الديمقراطية:

XS
SM
MD
LG