Accessibility links

logo-print

المغرب يهدد بان كي مون بـ'تبعات' لتصريحاته عن الصحراء


وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار.

وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار.

قال وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار إن الموقف المغربي بخصوص وصف الأمين العام للأمم المتحدة بأن كي مون للصحراء الغربية بـ"المحتلة" سيكون له تبعات في الأيام والأسابيع المقبلة.

وأوضح مزوار الذي كان يتحدث مساء الجمعة، أمام وسائل الإعلام، إلى أعضاء في لجنتي الخارجية في غرفتي البرلمان المغربي، قوله: "الخلاصة إذن هو أن ما حدث هو مس بجوهر الأمم المتحدة أي الحياد، ومس كذلك بالقانون الدولي في هذا المجال وهو ما ستكون له بالطبع تبعات بالنسبة للموقف المغربي".

وأضاف مزوار أن الرباط تلقت "التزامات مكتوبة" من المقربين من الأمين العام قبل زيارته إلى الصحراء كي لا يتم "استغلال الزيارة سياسيا" لكن "لم يتم احترام ما تم الالتزام به".

وكان الأمين العام الذي زار السبت الماضي مخيما للاجئين الصحراويين قرب تندوف، قال بحسب ما نقلت عنه وسائل اعلام محلية إنه يتفهم "غضب الشعب الصحراوي تجاه استمرار حالة احتلال أراضيه".

وحملت الرباط الثلاثاء بشدة على الزيارة متهمة بان كي مون بـ"التخلي عن حياده وموضوعيته" وبالوقوع في "انزلاقات لفظية"، مؤكدة أن "هذه التصريحات غير ملائمة سياسيا، وغير مسبوقة في تاريخ أسلافه ومخالفة لقرارات مجلس الأمن".

تحديث: 22:51 تغ

رفض الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأربعاء اتهامات المغرب له بـ"عدم التزام الحياد" حول الصحراء الغربية خلال زيارته الأخيرة للمنطقة.

وقال فرحان حق المتحدث باسم بان إن "الأمين العام يعتبر أنه والأمم المتحدة شريكان حياديان" في هذا الملف.

وأضاف أنه يسعى إلى فعل كل ما في وسعه "لحل الوضع الذي مضى وقت عليه".

وأكد حق أن بان أراد أن يضمن أن هذه الاشكالية موضوعة فعلا على الأجندة الدولية في السنة الأخيرة من ولايته.

وكانت الحكومة المغربية قد اتهمته بـ"التخلي عن الحياد والموضوعية" بوصفه الصحراء الغربية بأنها "محتلة".

وقالت الرباط في بيان إنها "تسجل بذهول" استخدامه عبارة "احتلال لوصف استرجاع المغرب لوحدته الترابية"، مؤكدة أن هذا التوصيف "يتناقض" بشدة مع القاموس الذي دأبت الأمم المتحدة على استخدامه في ما يتعلق بالصحراء.

وقد زار بان السبت مخيما للاجئين الصحراويين قرب تندوف، وقال حسب ما نقلت عنه وسائل إعلام محلية، إنه يتفهم غضب الشعب الصحراوي تجاه استمرار حالة "احتلال أراضيه".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG