Accessibility links

بنغلادش تمنع دخول عشرات من الروهينغا


أحد حرس الحدود في بنغلادش عند نهر ناف ناف الذي يفصل ولاية راخين البورمية عن جنوب بنغلادش

أحد حرس الحدود في بنغلادش عند نهر ناف ناف الذي يفصل ولاية راخين البورمية عن جنوب بنغلادش

أعادت بنغلادش الاثنين ثمانية قوارب تقل لاجئين من أقلية الروهينغا المسلمة التي قصد آلاف من أفرادها في الأسابيع الأخيرة أراضيها هربا من ممارسات الجيش البورمي ضدهم.

وقال رئيس حرس الحدود في مدينة تكناف الحدودية الكولونيل أبو ذر الزاهد لوكالة الصحافة الفرنسية إن القوارب كانت تحاول عبور نهر ناف الذي يفصل ولاية راخين البورمية عن جنوب بنغلادش، مشيرا إلى أن كل قارب كان يقل بين 12 و13 شخصا.

ودعت حكومة دكا نظيرتها البورمية إلى اتخاذ "إجراءات عاجلة" لوقف دخول الروهينغا إلى أراضيها، متجاهلة ضغوط الأسرة الدولية من أجل فتح حدودها لتجنب أزمة إنسانية.

وخلال الأسبوعين الماضيين منع حرس الحدود في بنغلادش أكثر من ألف من الروهينغا بينهم نساء وأطفال من دخول البلاد عبر القوارب، بحسب الوكالة.

وتقول الأمم المتحدة إن أعمال عنف أدت إلى تهجير 30 ألف شخص وسقوط عشرات القتلى منذ بداية عملية للجيش البورمي ردا على سلسلة هجمات استهدفت مراكز للشرطة مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

واتهم ممثل للأمم المتحدة في بنغلادش السلطات البورمية بشن حملة "تطهير عرقي" ضد الأقلية المسلمة، الأمر الذي رفضته الحكومة بقيادة أونغ سان سو تشي الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

ويعامل الروهينغا في بلادهم على أنهم أجانب ويتعرضون للتمييز في عدد من المجالات من العمل القسري إلى الابتزاز، وتفرض السلطات قيودا على تحركهم فضلا عن أنهم محرومون من الرعاية الصحية والتعليم.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG