Accessibility links

إعادة افتتاح جزيرة السندباد في البصرة


تكسي مائي في شط العرب

تكسي مائي في شط العرب

ماجد البريكان - البصرة

بعد سنوات على إغلاقها وتحولها إلى مأوى للأسر المشردة، أعادت الحكومة المحلية في البصرة افتتاح جزيرة السندباد السياحية بعد تنظيفها من الأنقاض وإنشاء حدائق وممرات للمشاة في شطرها الجنوبي.

وقال المحافظ خلف عبد الصمد لـ"راديو سوا" إن المشروع نفذ من قبل عدد من الدوائر الخدمية وبمشاركة مواطنين تطوعوا لإعادة تأهيل الجزيرة.

وأضاف المحافظ قائلا "البصرة فقدت منزهاتها، فقدت المناطق الخضراء الكثيرة، ولذلك تحولت مع الأسف إلى منطقة صحراوية تقريبا ولذلك بدأت الحكومة المحلية تفكر بالعمل هذا بأن تعيد أكثر ما يمكن إعادته من المناطق الخضراء".

وتابع "من أجمل المناطق تاريخيا في البصرة هي جزيرة السندباد، وكثير من أهل البصرة ومن خارج أهل البصرة تزوجوا في هذا المكان"، مضيفا "إعادة هذا المنتزه إلى البصرة معناه إعادة الحياة من جديد إلى البصرة".

من جانبه، توقع مستشار المحافظ لشؤون السياحة والآثار هاشم محمد علي أن تستقبل الجزيرة الكثير من المواطنين خلال أيام العيد، وأكد أنها كانت تتمتع بمكانة سياحية كبيرة قبل أن يطالها الإهمال.

وقال لـ"راديو سوا" "ثلاثة جزر في مدينة البصرة جزيرة السندباد وكلمة السندباد تقال على الشخص الكثير الأسفار، فليس هو شخص معلوم، فأهّلوا إحدى هذه الجزر وهي جزيرة السندباد في السبعينات وتعرضت إلى التخريب والإهمال نتيجة الحروب، وأُهملت. والحرب الأخيرة الحقيقة أثرت عليها بالكامل".

يشار إلى أن جزيرة السندباد التي تحيط بها مياه شط العرب، كانت تضم العديد من المنشآت السياحية والترفيهية، إلا أنها تحولت إلى معسكر خلال الثمانينات، ثم أعيد تأهيلها جزئياً منتصف التسعينات، وفي عام 2003 تعرضت منشآتها إلى النهب والتخريب، كما سكنتها بعض الأسر المشردة.
XS
SM
MD
LG