Accessibility links

إعلامي تونسي يزعم امتلاكه معلومات عن اغتيال شكري بلعيد


قبر المعارض التونسي المغتال شكري بلعيد- أرشيف

قبر المعارض التونسي المغتال شكري بلعيد- أرشيف

فتحت السلطات القضائية التونسية تحقيقات في مزاعم الإعلامي معز بن غربية حول امتلاكه معلومات عن مقتل المعارضين التونسيين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

ونقلت الوكالة عن مصدر، رفض نشر اسمه، القول إن الفرع القضائي الذي يتولى مكافحة الإرهاب فتح تحقيقات حول مقطع فيديو للإعلامي الذي رددت وسائل إعلام أنه صور في سويسرا.

وكان بن غربية قد صرح في المقطع الذي انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي بأن لديه "كل المعلومات" عن المتورطين في مقتل المعارضين البارزين. وأضاف أنه تعرض لتهديدات بالاغتيال بسبب تلك المعلومات.

شاهد مقطع الفيديو:

يذكر أن مسلحين قد اغتالوا صباح السادس من شباط/فبراير 2013 الأمين العام لحزب الوطنيين الديموقراطيين، شكري بلعيد، والذي كان يعد من أبرز القوى اليسارية المعارضة.

وكان بلعيد من القياديين البارزين في الجبهة الشعبية، وعرف بمعارضته الشديدة لحكومة حركة النهضة حينها.

وشكل اغتيال بلعيد بداية سنة من الاضطرابات السياسية والأمنية في تونس التي شهدت أزمة إقرار دستور جديد.

وفي 25 تموز/يوليو من العام ذاته، اغتيل النائب المعارض محمد البراهمي أمام منزله بـ14 رصاصة، وألقت السلطات حينها بالمسؤولية على تنظيم متشدد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG