Accessibility links

بلجيكا تخفض مستوى الإنذار في بروكسل إلى الدرجة الثالثة


تأهب أمني في بلجيكا

تأهب أمني في بلجيكا

خفضت السلطات البلجيكية الخميس مستوى الانذار من "التهديد الإرهابي" في بروكسل من الدرجة الرابعة القصوى إلى الدرجة الثالثة بعد توتر غير مسبوق استمر خمسة أيام.

وقال رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال في مؤتمر صحافي بعد اجتماع لمجلس الأمن القومي إن "الطابع الوشيك للتهديد حسب مؤشرات أجهزة دعم هيئة التنسيق لتحليل التهديد لم يعد قائما بالشكل نفسه".

لكنه أضاف أن الانتشار الكثيف منذ خمسة أيام للعسكريين ورجال الشرطة في الشوارع سيبقى مستمرا، على أن "يتم تكييفه تدريجيا".

وتابع ميشال أن محطات المترو ستفتح بالكامل الجمعة، مشددا على أنه يتوجب الحذر إلى أقصى حد.

ترحيب بخفض مستوى الإنذار

وقال الناطق باسم مركز الأزمة التابع لوزارة الداخلية بينوا راماكر: "يمكننا أن نؤكد أن الهيئة البلجيكية للتنسيق أعادت تقييم تحليلاتها لمستوى التهديد وخفض الدرجة من الرابعة إلى الثالثة".

وقبل اجتماع المجلس الوطني للأمن الذي يضم أبرز أعضاء الحكومة والمسؤولين الأمنيين، قال نائب رئيس الوزراء الفلمنكي المسيحي الديمقراطي كريس بيترز إنه "قرار جيد ومؤشر مهم إلى أننا نتقدم شيئا فشيئا باتجاه تطبيع الوضع وإن كانت الدرجة الثالثة لا تنم عن وضع طبيعي".

أما رئيس حكومة منطقة بروكسل رودي فيرفورت فقد أكد "أنه نبأ سار للحياة الاجتماعية والحركة في بروكسل لكن الأمر لم ينته ونحن في البداية".

مداهمات في والونيا

وجرت عمليتا مداهمة الخميس في والونيا في بلدة أوفيليه الصغيرة في منطقة نامور وفي فيرفييه المدينة الصغيرة القريبة من الحدود الألمانية حيث تم القضاء على خلية إرهابية في كانون الثاني/يناير الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG