Accessibility links

400 قتيل في بنغازي خلال ستة أسابيع


جانب من المواجهات في بنغازي

جانب من المواجهات في بنغازي

قال طاقم طبي إن نحو 400 شخص لقوا مصرعهم في قتال عنيف على مدى ستة أسابيع بين قوات موالية للحكومة وجماعات متشددة في بنغازي الليبية.

وشن الجيش الحكومي الذي تشكل حديثا هجوما في منتصف تشرين الأول/أكتوبر على متشددين في بنغازي وطردهم من منطقة المطار ومن عدة معسكرات كان الجيش قد فقدها خلال الصيف.

وخلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة تركز القتال حول ميناء بنغازي التجاري حيث تقول القوات الموالية للحكومة إن متشددين يتحصنون هناك.

وذكر مصدر في مستشفى بنغازي طلب عدم نشر اسمه لدواع أمنية أن عدد القتلى ارتفع إلى 400، وهو الرقم الذي أكده مسعفون في مستشفيات أخرى بالمدينة.

وكان اللواء المتقاعد خليفة حفتر قد حدد الـ 25 من كانون الأول/ديسمبر موعدا لطرد الميليشيات المسلحة من بنغازي وثلاثة أشهر لاستعادة طرابلس منهم.

وقال حفتر في مقابلة مع صحيفة "كورييري ديلا سيرا" الإيطالية إن "بنغازي تبقى الأولوية. أنصار الشريعة متمرسون في القتال، وهذا يتطلب مزيدا من الجهود".

وازداد الوضع تعقيدا بسبب القتال في بنغازي حيث دمج اللواء السابق خليفة حفتر قواته مع الجيش بموجب تفويض من البرلمان المنتخب المتحالف مع الثني والذي يعمل أيضا في شرق البلاد.

وقال محمد الحجازي المتحدث باسم حفتر إن قوات حفتر حاصرت المتشددين في منطقة الميناء. وأضاف أن جميع أنواع الأسلحة بما في ذلك الطيران الداعم للمشاة تستخدم للتعامل معهم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG