Accessibility links

برلين تطالب بالإفراج عن مرسي


ميركل ومرسي، أرشيف

ميركل ومرسي، أرشيف

دعت ألمانيا السلطات المصرية الجمعة إلى الإفراج الفوري عن الرئيس المعزول محمد مرسي.

وطالب وزير الخارجية الألماني جيدو فسترفيلي في بيان، "بوضع حد للإجراءات التي تحد من حرية حركة مرسي"، وبتمكين "مؤسسة حيادية وذات مصداقية لا نزاع حولها" من الوصول إلى الرئيس الإسلامي المعزول.

وعن طبيعة هذه المؤسسة، أوضح المتحدث باسم الوزارة مارتن شافر، أنه يمكن أن تكون على سبيل المثال اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وأضاف قائلا "هذا لا يعني انه ينبغي أن تكون هي بالتحديد، لكن قد تكون هي".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية بدر عبد العاطي، كشف في مؤتمر صحافي الأربعاء، أن الرئيس المعزول موجود في" مكان آمن من اجل الحفاظ على أمنه ولم توجه له أي اتهامات حتى الآن ويعامل باحترام".

ودعا الوزير الألماني في بيانه "كل القوى السياسية وكذلك قادة الإخوان المسلمين خصوصا (الجماعة التي ينتمي إليها مرسي) إلى التخلي عن كل أشكال العنف أو أي تهديد باللجوء إليه".

كذلك نبه بيان الخارجية الألمانية إلى ضرورة الحفاظ على استقلالية القضاء في مصر، والابتعاد عن كل أنواع القمع السياسي، والعودة إلى الديمقراطية التي لن تنجح إلا إذا تمكنت – يضيف البيان – كل القوى السياسية من أن تشارك في العملية الانتقالية الديمقراطية".
XS
SM
MD
LG