Accessibility links

جو بايدن: لن أترشح لانتخابات الرئاسة


بايدن خلال إلقاء كلمته وإلى جانبه زوجته جيل والرئيس باراك أوباما

بايدن خلال إلقاء كلمته وإلى جانبه زوجته جيل والرئيس باراك أوباما

أعلن نائب الرئيس الأميركي جو بايدن الأربعاء أنه لن يترشح لخوض الانتخابات الرئاسية، منهيا شهورا من التكهنات حول احتمال دخوله السباق إلى البيت الأبيض.

وبذلك سيبدأ بايدن، وفق وكالة أسوشييتد برس، العد التنازلي لمشواره السياسي الذي استمر عدة عقود، ويعزز حظوظ هيلاري كلينتون أبرز المتنافسين على الفوز ببطاقة الحزب الديموقراطي لانتخابات تشرين الثاني/نوفمبر 2016، ويعفيها من خوض غمار معركة انتخابية تتواجه فيها مع نائب رئيس يتمتع بالشعبية.

وقال بايدن في كلمة ألقاها من حديقة البيت الأبيض وإلى جانبه زوجته جيل والرئيس باراك أوباما، إنه توصل إلى القرار بعد أن بحث فكرة الترشح للرئاسة من جديد، مع أعضاء أسرته ومستشاريه السياسيين.

وأشار بايدن إلى أن ضيق الوقت وراء قراره عدم الترشح للانتخابات، قائلا: "أظن ليس لدينا الوقت الكافي لتنظيم حملة انتخابية قادرة على تحقيق النجاح".

وقال أيضا إنه قد لا يكون مستعدا من الناحية النفسية بعد أن فقد نجله بو، 46 عاما، في أيار/مايو الماضي إثر معركة مع سرطان الدماغ.

وكانت شبكة NBC وصحيفة وول ستريت قد نشرتا استطلاعا للرأي هذا الأسبوع كشف أن كلينتون والسيناتور من ولاية فيرمونت بيرني ساندرز يتقدمان على بايدن بين الناخبين الديموقراطيين.

من جهة أخرى، أشاد بايدن في كلمته بالأشواط التي قطعتها الولايات المتحدة تحت قيادة الرئيس أوباما الذي أخرج البلاد من أزمات عديدة، حسب تعبيره.

المصدر: الحرة

XS
SM
MD
LG