Accessibility links

logo-print

بيل كلينتون يدعم هيلاري.. هل ستعيده إلى البيت الأبيض؟


بيل كلينتون في المؤتمر الوطني الديموقراطي

بيل كلينتون في المؤتمر الوطني الديموقراطي

قبل 20 عاما، وجهت هيلاري كلينتون خطابا للمؤتمر العام للحزب الديموقراطي تطلب فيه من الأميركيين التصويت لزوجها بيل كلينتون في الانتخابات الرئاسية لعام 1996.

شاهد الفيديو الذي يوثق لتلك اللحظات:

بيل كلينتون قام "برد الجميل" لزوجته، وألقى خطابا داعما لها أمام المؤتمر الوطني في فيلادلفيا لحث الناخبين على التصويت لزوجته، مبديا فخره بـ "أفضل صديقة" وواصفا إياها "بصانعة التغيير".

ومن المتوقع أن يعوّل الديموقراطيون على الرئيس الأسبق، إذ يثني العديد على مهاراته الخطابية وقدرته على الإقناع.

وصرّحت جينيفر باليمري مديرة الاتصالات لحملة هيلاي كلينتون أن قيمة بيل تكمن في قدرته على عرض "جوانب غير معروفة" عن زوجته.

وقد رافق بيل كلينتون المرشحة الديموقراطية في أكثر من 400 ظهور إعلامي في 40 ولاية أميركية.

وصرّح المتحدث السابق باسمه مات ماكينا أن بيل يتمتع بـ "فهم فريد" لمسؤوليات الرئاسة الأميركية، وهو أمر "لا يشاركه فيه أي مرشح من الطرفين".

وقال بيل كلينتون في إحدى الحملات الانتخابية الماضية بمدينة لوس أنجلوس إنه يعرف هيلاري منذ 45 عاما، وإنها "أفضل صانع للتغيير" شهده في حياته.

وعندما سئل عن اللقب المحتمل له إذا فازت زوجته بالرئاسة، قال إن هناك "خيارات عديدة، كالرجل الأول، أو السيد الأول، أو القرين الأول"، إلا أنه أكد أن الاسم لا يعني شيئا عند مقارنته بالواجبات المنوطة به كزوج لمرشحة الحزب الديموقراطي.

تابع تغريدات لتفاعل الأميركيين مع حضور بيل كلينتون في حملة زوجته:

المصدر: موقع الحرة

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG