Accessibility links

كم ستعيش؟ تحليل بسيط للدم يخبرك بذلك


تحليل بسيط للدم قد يكشف تفاصيل عن صحة المرء عند الكبر

تحليل بسيط للدم قد يكشف تفاصيل عن صحة المرء عند الكبر

كشفت دراسة أميركية حديثة أن تحليلا بسيطا للدم قد يساهم في التنبؤ بمدى قابلية الإصابة بأمراض خطيرة مع التقدم في العمر, فضلا عن تقدير المدة التي يعشيها الشخص.

وقال باحثون في جامعة بوسطن إن تحليل الصفات الوراثية في عينات دم 4700 راشد بين سن 30 و110 أعوام، ساعد على ربطها بصحة هؤلاء عند الكبر.

وفيما تبين أن البعض كانوا سيشيخون وهم في صحة جيدة وفق معطيات دمهم، أشارت النتائج لدى آخرين إلى احتمال إصابتهم بأمراض خطيرة بينها السرطان وأمراض القلب والسكري.

وقال الباحثون إن ما توصلت إليه الدراسة قد يساهم في إنقاذ أرواح الأشخاص الذين من المرجح أن يصابوا بتلك الأمراض.

وأوضح البروفيسور توماس بيرلز قوله: "يمكننا الآن كشف وقياس آلاف الصفات الوراثية من خلال تحليل عينات صغيرة من الدم"، مشيرا إلى أن ذلك قد يسمح بالتنبؤ بمجموعة واسعة من الأمراض قبل ظهور أي أعراض بوقت طويل.

وقالت البروفيسور باولا سيباستياني: "إننا نتخذ خطوة أخرى من خلال إظهار أن أنواعا معينة لمجموعات من الصفات الوراثية يمكنها أن تدل على طبيعة الحالة الصحية للفرد مع تقدمه في السن ومدى احتمال إصابته بالأمراض المرتبطة بالسن".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG