Accessibility links

logo-print

10 قتلى و220 جريحا في هجمات استهدفت قوات الأمن التركية


مخلفات اشتباكات سابقة بين الجيش التركي ومسلحي حزب العمال الكردستاني- أرشيف

مخلفات اشتباكات سابقة بين الجيش التركي ومسلحي حزب العمال الكردستاني- أرشيف

لقي 10 أشخاص مصرعهم وأصيب نحو 220 بجروح جراء ثلاثة هجمات في الـ12 ساعة الأخيرة، في شرق وجنوب تركيا.

فقد أفاد مراسل "الحرة" بمقتل أربعة جنود وإصابة ستة آخرين في هجوم على قافلتهم في جنوب شرق البلاد.

وفي وقت سابق قتل ثلاثة أشخاص على الأقل وجرح أكثر من 140 في هجوم نفذ بتفجير سيارة ملغومة استهدف مقرا للشرطة في إيلازغ، معقل القوميين الأكراد. وأسفر هجوم مماثل في فان قبل ذلك بعدة ساعات عن مقتل ثلاثة آخرين وإصابة نحو 80. وتسبب التفجيران بأضرار مادية في مقري الشرطة والمباني المحيطة بهما.

وحملت السلطات حزب العمال الكردستاني المناهض لأنقرة مسؤولية الهجمات.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في اسطنبول ربيع صعوب.

تحديث (7:26 ت.غ)

أصيب عدد من الأشخاص بجروح في هجوم استهدف الخميس مقرا للشرطة في مدينة إيلازغ بشرق تركيا.

وقالت وكالات إن انفجارا هائلا وقع في حديقة المبنى الذي تعرض لأضرار جسيمة.

وأظهر مقطع فيديو تصاعد الدخان في المكان.

واتهمت السلطات التركية حزب العمال الكردستاني بالمسؤولية عن الهجوم الذي جاء في أعقاب اعتداء آخر شرق البلاد أودى بحياة ثلاثة أشخاص.

تحديث (06:26 ت.غ)

لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب حوالي 40 آخرين بجروح في هجوم بسيارة ملغومة شنه حزب العمال الكردستاني في مدينة فان بشرق تركيا الخميس.

واستهدف الهجوم مقرا للشرطة في ناحية إيبيك يولو بوسط المدينة، حسب ما أعلنه محافظ فان محمد برلك.

وقد قتل خمسة عناصر في الشرطة التركية الاثنين الماضي ومدنيان أحدهما طفل في اعتداء بسيارة ملغومة قرب محافظة ديار بكر (جنوب شرق) نسب إلى حزب العمال الكردستاني.

وأسفر تفجيران متزامنان الأسبوع الماضي جنوب شرق البلاد عن مقتل شرطي وسبعة مدنيين.

ويخوض حزب العمال، الذي تضعه تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على لائحة الإرهاب، نزاعا مسلحا ضد قوات الأمن في المناطق الكردية منذ عام 1984 مطالبا بالحكم الذاتي.

ويشهد الجيش التركي حاليا عملية إعادة هيكلة إثر عملية الانقلاب الفاشلة التي قامت بها مجموعة من العسكريين في 15 تموز/يوليو الماضي.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG