Accessibility links

تسارناييف ينفي ضلوع أي مجموعة إرهابية خارجية في اعتداء بوسطن


جانب من الترحم على أرواح الضحايا

جانب من الترحم على أرواح الضحايا

أكد جوهر تسارناييف أن أي مجموعة إرهابية دولية لم تشارك في التفجيرين الذين استهدفا ماراتون المدينة الأسبوع الماضي.

ونقلت شبكة (سي ان ان) عن مصدر حكومي طلب عدم كشف اسمه القول إن "الاستجوابات الأولية لتسارناييف أشارت إلى أنه من الممكن اعتبار الشقيقين جهاديين اعتنقا التطرف من تلقاء نفسيهما" خارج إطار أي منظمة.

وأوضح جوهر أن شقيقه تامرلان الذي قتل الجمعة بعد مطاردة الشرطة له، هو الذي قاد الهجومين اللذين أسفرا عن ثلاثة قتلى وأكثر من مائتي جريح الأسبوع الماضي، بحسب الشبكة.

ويواجه تسارناييف عقوبة الإعدام بعد توجيه الاتهام إليه رسميا أمس الاثنين في المستشفى، علما بأن حوالى خمسين شخصا من مصابي الاعتداء مازالوا يتلقون العلاج في المستشفيات.

وتتضمن التهم التي وجهتها محكمة فدرالية إلى الأميركي الشاب استخدام "أسلحة دمار شامل" تسببت بالقتل، حسبما أعلنت وزارة العدل.

وحددت جلسة أولى لمحاكمة المشتبه به في الثلاثين من مايو/أيار المقبل أمام محكمة بوسطن الفدرالية.

وقالت القاضية لدى توجيه التهمة إلى جوهر تسارناييف إن المتهم "يقظ ومدرك ويتمتع بكامل قواه العقلية"، بحسب وزارة العدل التي نشرت تفاصيل المثول.

ووافق الشاب المصاب بجروح بالغة في عنقه عدة مرات بهز رأسه واكتفى بالقول "لا" عندما سألته القاضية إن كان يمكنه تحمل نفقات محام.
XS
SM
MD
LG