Accessibility links

logo-print

استطلاع: تزايد المؤيدين لحظر البرقع في بريطانيا


تزايد المؤيدين لحظر البرقع في بريطانيا

تزايد المؤيدين لحظر البرقع في بريطانيا

أظهر استطلاع للرأي نشرته صحيفة الـ"إندبندنت" أن 57 في المئة من البريطانيين يؤيدون منع المرأة المسلمة من ارتداء البرقع أو النقاب في الأماكن العامة، في مقابل 25 في المئة معارضين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عاما.

وفيما اعتبر البعض أن نتائج هذا الاستطلاع تظهر تغيرا في موقف البريطانيين، لم تستغرب إليزابيث جونز المرشحة لخلافة نايجل فرج في رئاسة حزب استقلال بريطانيا نتائج الاستطلاع، بل اعتبرته أمرا مبررا في ظل المشاكل الأمنية الكبيرة التي تمر بها البلاد، إلى جانب اعتقاد يشترك فيه الكثير من البريطانيين، على حد تعبيرها، في أن ارتداء المرأة للبرقع ما هو إلا إجحاف بحقها.

ولم ينف رئيس الكتلة العربية في حزب المحافظين وفيق مصطفى وجود بوادر للإسلامفوبيا في بريطانيا، محملا الجالية المسلمة بعضا من المسؤولية عن ذلك لعدم دفاعهم عن حقوق الإنسان والمرأة، حسب قوله.

تفاصيل أوفى بشأن هذا الاستطلاع في تقرير قناة الحرة.

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG