Accessibility links

logo-print

عائلة بوش.. لماذا لا تدعم دونالد ترامب؟


بوش الأب والابن

بوش الأب والابن

لأول مرة منذ رئاسته، لن يتدخل الرئيس السابق جورج بوش الأب في سباق الرئاسة الأميركي.

وقد عرف عن الرئيس بوش الأب أنه شارك في آخر خمس انتخابات رئاسية من خلال دعم المرشحين أو المشاركة في التجمعات الانتخابية.

وقال المتحدث الرسمي للرئيس بوش الأب جيم ماكغراث، لموقع تكساس تريبيون، إن "الرئيس لن يدعم المرشح الجمهوري المحتمل دونالد ترامب".

وأضاف ماكغراث أن "الرئيس السابق تقاعد عن أي نشاط سياسي وهو في سن 91، وما قام به مؤخرا لدعم ابنه المنسحب من السباق الرئاسي جيب بوش كان استثناء".

بوش الابن على خطى الأب

ولن يتدخل الرئيس السابق جورج بوش الابن هو أيضا في السباق الرئاسي، ولن يدعم المرشح الوحيد للحزب الجمهوري دونالد ترامب، حسب تصريح مساعده الخاص فريدي فورد لموقع تكساس تريبيون.

ورغم أن بوش الأب والابن لم ينتقدا بشدة المرشح دونالد ترامب، إلا أنهما قالا خلال حملة جيب بوش "إن أقوى شخص ليس الأرفع صوتا في القاعة".

وتهجم ترامب مرات عدة على الرئيس جورج ووكر بوش، إذ اتهمه بـ"الكذب حول وجود أسلحة دمار شامل في العراق سنة 2003 لتبرير الحرب وقتها".

وقال ترامب، في شهر شباط/ فبراير الماضي خلال مناظرة في ولاية جنوب كارولينا، "لقد كذبوا، قالوا إنه توجد أسلحة دمار شامل (في العراق)، ولم يكن هناك أي شيء. وكانوا يعرفون ذلك".

وأعلن المتنافس الجمهوري جون كيسيك انسحابه من السباق لنيل ترشيح حزبه لانتخابات الرئاسة الأميركية، في خطوة تلت انسحاب منافسه تيد كروز الذي خسر الانتخابات التمهيدية في ولاية إنديانا، لتخلو بذلك الساحة الانتخابية لدونالد ترامب الذي سيحظى بترشيح حزبه.

المصدر: "تكساس تريبيون"

XS
SM
MD
LG