Accessibility links

logo-print

كاليفورنيا توسع قوانين منع نشر الصور العارية بدافع الانتقام


امرأة تستخدم كمبيوتر محمول

امرأة تستخدم كمبيوتر محمول

وقع حاكم ولاية كاليفورنيا جيري براون الثلاثاء رزمة قوانين تحمي الحياة الخاصة، منها واحد يحظر نشر صور عارية خاصة لحبيبة سابقة بدافع الانتقام، وآخر يمنع صائدي صور المشاهير من استخدام طائرات من دون طيار.

ويسمح القانون "برفع شكوى قانونية ضد أي شخص يوزع عمدا صورة أو شريط فيديو ذا محتوى جنسي لشخص آخر من دون موافقته، بهدف التسبب بضيق عاطفي" على ما جاء في بيان صحافي.

وسبق لولاية كاليفورنيا أن اعتمدت قبل سنة قانونا يمنع ما يعرف بـ"ريفينج بورن" Revenge Porn أي نشر صور عارية لحبيب أو حبيبة سابقة بدافع الانتقام بعد انتهاء العلاقة، مع فرض عقوبات بالسجن قد تصل إلى ستة أشهر على المخالفين.

والقانون الذي تمت المصادقة عليه يوسع نطاق التشريع لأنه ينص على حق إصدار الأمر بسحب الصور عن الإنترنت أو حق طلب عطل وضرر خلال ملاحقات مدنية. ويسمح أيضا بملاحقات باسم مستعار لحماية هوية الضحايا.

حظر التجسس على المشاهير

هذا، ووقع حاكم الولاية أيضا قانونا موجها خصوصا لحماية المشاهير اقترحه العضو الديموقراطي في مجلس الولاية إيد تشو وهو يحظر استخدام طائرات من دون طيار أو روبوتات جوية "لتصوير نشاطات شخصية وعائلية".

وقال تشو على موقعه الإلكتروني "في وقت تتقدم فيه التكنولوجيا وتصبح فيه الأنظمة الروبوتية في متناول الجمهور العريض تزيد احتمالات انتهاك الخصوصية بشكل كبير".

وهذا فيديو يلقي الضوء على ظاهرة نشر صور عارية بدافع الانتقام والقوانين التي طرحت في بعض الولايات لمنعه:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG