Accessibility links

logo-print

مصرع شخص في انزلاق للتربة بكاليفورنيا


جانب من جهود تنظيف الطرق عقب انزلاق للتربة في كاليفورنيا- أرشيف

جانب من جهود تنظيف الطرق عقب انزلاق للتربة في كاليفورنيا- أرشيف

لقي شخص مصرعه وتقطعت السبل بمئات جراء عواصف رعدية ضربت بلدات جبلية جنوبي ولاية كاليفورنيا الأحد، ما أدى إلى سيول قوية تسببت في انزلاق للتربة.

وقال مسؤول الإطفاء في مقاطعة سانبرناردينو، كايل هودوكور، إن إعادة فتح الطرقات ستستغرق ثلاثة أيام، مشيرا إلى أن السلطات تستخدم الجرافات وعدد من المعدات الثقيلة لفتح الطرق حول بلدة فوريست فولز.

وهذا فيديو لوضع المنطقة عقب العواصف:

وأوضح هودوكور، أنه تم العثور على شخص ميت في سيارة جرفتها الأمطار الغزيرة عن الطريق في ماونت بالدي على بعد 80 كيلومترا شمال شرق لوس أنجلس.

وتقطعت السبل بـ1500 شخص جراء السيول في بلدة أوك غلين وبألف آخرين في فورست فولز على الرغم من عدم ورود أنباء عن أي إصابات أخرى حتى صباح الاثنين.

وذكرت وكالة أسوشييتد برس، نقلا عن السلطات القول إن فرق الإنقاذ لن تتمكن من الوصول إلى نحو 2500 شخص قبل عدة ساعات لتعذر فتح الطرقات التي غطتها الأوحال والصخور وجذوع الأشجار.

ومن بين الأشخاص العالقين في المنطقة، 500 طفل ومرافقيهم وصلوا إلى موقع التخييم في فورست فولز الأحد، لكنهم لم يتمكنوا من المغادرة بعد أن غمر الوحل المكان.

وقال هودوكور، "إن الأولوية بالنسبة لنا هي استخدام المعدات الثقيلة بهدف فتح الطريق إلى ذلك المخيم"، وأضاف أن عمّال الإغاثة في مقاطعة سانبرناردينو أنقذوا امرأة بعد أن هدم انزلاق للتربة في بلدة ماونتبالدي، منزلها وألحق أضرارا بأربعة مبان أخرى مجاورة.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية إنها أصدرت إنذارات بقرب وقوع سيول في ساعات النهار الأولى من الاثنين في أجزاء مختلفة من مقاطعة سان برناردينو.

وهذه صور تداولها مستخدمو موقع تويتر للمواقع التي اجتاحتها السيول:


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG