Accessibility links

logo-print

أعلنت الشركة اليابانية العالمية للساعات كاسيو Casio عزمها إطلاق أول ساعة ذكية من إنتاجها مطلع العام المقبل.

وتأمل الشركة أن تتفوق بساعتها الذكية على ساعة آبل، وغيرها من الساعات الذكية التي أطلقتها الشركات التقنية الكبرى الأخرى، مستغلة تاريخها "العريق" في مجال إنتاج الساعات الرقمية التي توفر للمستخدمين "الراحة والمتانة"، وفقا لتقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال.

ونقلت وول ستريت جورنال عن رئيس العلامة التجارية لدى كاسيو كازوهيرو كاشيو، قوله "نحن نحاول جلب ساعتنا الذكية لمستوى من الكمال، جهاز يصعب كسره، ومن السهل ارتداؤه ويُشعرك بالراحة أثناء الارتداء".

وأضاف أنه عمل لمدة أربع سنوات على تطوير الساعة الذكية وأنه رفض العديد من النماذج التجريبية، بما في ذلك ساعة هجينة ضخمة الحجم توفر مزايا الهاتف.

وكانت شركة كاسيو قد أطلقت في السابق ساعات رقمية مع بعض المزايا الذكية، مثل إدارة الجداول ومراقبة نبضات القلب، ولكنها لم تلق الرواج المطلوب.

وتُشتهر شركة كاسيو منذ أربعين عاما بصناعة ساعات رقمية تتسم بالقوة والصلابة والديمومة، لكن في السنوات القليلة الأخيرة أصبحت الساعات الذكية التي توفر بعضا من مزايا الهواتف الذكية رائجة أكثر، ما دفع شركات تقنية كبرى للدخول في هذا المضمار، مثل سامسونغ، وإل جي، وموتورولا، وأسوس، وآبل.

المصدر: وول ستريت جورنال

XS
SM
MD
LG