Accessibility links

بغداد: أربع حالات وفاة يشتبه بأنها ناتجة عن الكوليرا


مخاوف من انتشار الكوليرا في العراق بسبب نقص منسوب مياه الفرات (أرشيف)

مخاوف من انتشار الكوليرا في العراق بسبب نقص منسوب مياه الفرات (أرشيف)

تشتبه السلطات العراقية أن تكون أربع حالات وفاة حديثة، ناتجة عن الإصابة بالكوليرا في مناطق بغرب بغداد، حيث يعاني المقيمون وبينهم نازحون، نقصا في المياه النظيفة، حسب ما أفاد به متحدث باسم وزارة الصحة السبت.

وقال الطبيب رفاق طالب الأعرجي لوكالة الصحافة الفرنسية "توفي لدينا أربعة أشخاص في أبو غريب، وهم يعانون من الكوليرا، لكننا ننتظر نتائج المختبر".

وأشار إلى أن الوزارة أعلنت، الأسبوع الماضي، وجود 12 حالة إصابة بالكوليرا في أبو غريب ومدينة النجف جنوب البلاد، مؤكدا "تسجيل هذا الأسبوع حالات أخرى في أبو غريب".

وعزا الأعرجي أسباب الإصابة بالكوليرا في هذه المناطق إلى شرب المياه غير الصالحة، واعتماد الأهالي الشرب من نهر الفرات والآبار والماء الملوث.

وأوضح أن فريقا من الوزارة تترأسه الوزيرة عديلة حمود حسين زار، السبت، أبو غريب وأن "كل الجهود منصبة على منع انتشار المرض في المنطقة، من خلال تعزيز الكوادر الطبية فيها وتشكيل خلية أزمة في وزارة الصحة".

وسجلت آخر حالات وفاة مؤكدة بالكوليرا في العراق في العام 2012، حين توفي أربعة أشخاص في إقليم كردستان شمال البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG