Accessibility links

logo-print

هاغل: يجب أن نوظف إمكانات الولايات المتحدة لحماية مواطنينا ومصالحنا


قال مرشح الرئيس باراك أوباما لمنصب وزير الدفاع تشاك هاغل أمام مجلس الشيوخ الخميس إن الولايات المتحدة "يجب أن تنخرط، لا أن تنسحب، من العالم".

وأضاف في جلسة تأكيد تعيينه، "نظرتي للعالم عموما لم تتغير قط وهي أن أميركا لديها أقوى جيش في العالم ويجب أن تحافظ عليه، ويجب أن نقود المجتمع الدولي لمواجهة التهديدات والتحديات معاً، كما يجب أن نستعمل كل الإمكانات الأميركية لحماية مواطنينا ومصالحنا".

وقد سعى هاغل، وهو سناتور جمهوري سابق من ولاية نبراسكا، إلى نزع فتيل الانتقادات الكثيرة من بعض الجمهوريين الذين اعتبروا تصريحاته السابقة مناهضة لإسرائيل ومتهاونة مع إيران، كما سعى إلى حشد الدعم لترشيحه لخلافة وزير الدفاع ليون بانيتا.

وأكد هاغل أنه سيعمل على تعزيز سياسة الولايات المتحدة لمنع إيران من الحصول على سلاح نووي في حال توليه الوزارة، قائلا "سنفعل ما علينا أن نقوم به من أجل منع إيران من امتلاك السلاح النووي، أكرر هنا اليوم، سياستنا ليست احتوائية وإنما وقائية".

"رسالة إيجابية"

وخلال الجلسة قال رئيس لجنة الدفاع كارل ليفين إن هاغل هو من قدامى القوات المسلحة، وأضاف "إنها رسالة إيجابية للجنود والبحارة والطيارين والمارينز المنتشرين في أنحاء العالم أن واحداً منهم على رأس وزارة الدفاع وأنه يدعمهم".


في المقابل، قال السناتور جيمس إنهوف كبير الأعضاء الجمهوريين في اللجنة، "السناتور هاغل رجل طيب ولديه سجلاً من الخدمات، لكنه الشخص الخطأ لقيادة وزارة الدفاع".

يشار إلى أن هاغل شرح وجهة نظره بالتفصيل في 112 صفحة كتبها رداً على تساؤلات عديدة طرحها مشرعون أميركيون قبل الجلسة.​
XS
SM
MD
LG