Accessibility links

اعتقال المتحدث باسم بن لادن في الأردن ونقله إلى الولايات المتحدة


سليمان أبو غيث في أحد أشرطة الفيديو للقاعدة، أرشيف

سليمان أبو غيث في أحد أشرطة الفيديو للقاعدة، أرشيف

أعلن عضو مجلس النواب الأميركي بيتر كينغ الخميس أن الاستخبارات الأميركية تمكنت من إلقاء القبض على سليمان أبو غيث المتحدث باسم أسامة بن لادن وصهر زعيم القاعدة السابق، واصفا الخطوة بـأنها "نصر مهم جدا" في الحرب المستمرة على التنظيم.

وقال كينغ بحسب وكالة أنباء أسوaشييتد برس إن مسؤولين في السلطات الأميركية أكدوا له اعتقال المتحدث باسم القاعدة أبو غيث داخل الأردن، مشيرا إلى أنه كان متورطا في هجمات الـ11 من سبتتمبر/أيلول 2001 التي استهدفت مركز التجارة العالمي في نيويورك ومبنى وزارة الدفاع قرب العاصمة واشنطن.

وتابع المشرع الذي ينتمي إلى الحزب الجمهوري "بكل تأكيد، إننا نصل إلى كبار أعضاء القاعدة الواحد تلو الآخر"، مضيفا أن "الفضل يعود لإدارة (أوباما) في هذا: إنها ثابتة وصارمة وناجحة بشكل كبير".

وكانت صحيفة حرييت التركية قد أفادت في وقت سابق الخميس نقلا عن مصادر لم تذكرها أن موظفين في وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA) اقتادوا أبو غيث إلى الولايات المتحدة.

وأضافت المصادر أن أبو غيث اعتقل في أنقرة في نهاية يناير/كانون الثاني وتم طرده من تركيا إلى الأردن.

وبحسب هذه المصادر فقد احتجزت السلطات التركية أبو غيث، الذي جرد من جنسيته الكويتية، لأكثر من شهر بعد أن أفرجت عنه محكمة في أنقرة وقررت وضعه تحت الرقابة الأمنية. ثم طردته الشرطة التركية إلى الأردن الذي كان سيتوجه منه إلى الكويت.

لكن وكالة الاستخبارات الأميركية اعتقلت أبو غيث داخل الأردن واقتادته إلى الولايات المتحدة، بحسب الصحيفة التركية التي أشارت إلى أن طرده من تركيا الذي تم في الأول من مارس/آذار، تزامن مع زيارة وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى أنقرة.

ورفضت وزارة الخارجية التركية والسفارة الأميركية في أنقرة التعليق على ما أوردته حرييت، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

يذكر أن أجهزة الاستخبارات التركية اعتقلت أبو غيث في أحد الفنادق الفخمة في العاصمة بعدما أبلغتها CIA، كما قالت وسائل الإعلام التركية التي أشارت إلى أنه قد دخل الأراضي التركية بصورة غير قانونية قادما من إيران حيث أقام مع عائلته.

تجدر الإشارة إلى أنه غداة اعتداءات سبتمبر/أيلول في الولايات المتحدة، ظهر أبو غيث على شريط دعائي على أنه متحدث باسم تنظيم القاعدة إلى جانب بن لادن.

مقتل عنصر من القاعدة في اليمن

وفي اليمن، أفاد مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية أن عنصرا من القاعدة قتل فجر الخميس أثناء قيامه بزرع عبوة ناسفة في مدينة لودر بمحافظة أبين الجنوبية.

وقال المصدر إن الرجل لقي مصرعه عندما انفجرت العبوة التي كان يحاول زرعها في سوق شعبي وسط مدينة، مضيفا أن "التنظيم الإرهابي ما زال يحاول الانتقام من أبناء لودر عبر تنفيذ عمليات انتحارية أو زرع العبوات الناسفة في أماكن مزدحمة بعد أن تم دحره في المدينة".

يذكر أن القاعدة سيطرت في 2010 على لودر قبل أن يطردها مقاتلو الجيش واللجان الشعبية الموالية له، ثم فشل التنظيم في عامي 2011 و2012، في السيطرة على لودر بالرغم من سيطرته على جميع القرى المحيطة بها وعلى غالبية مناطق محافظة أبين.
XS
SM
MD
LG