Accessibility links

logo-print

إصابة 200 شخص وانتشار مكثف للشرطة بعد مواجهات في مصر


مواجهات بين مؤيديين ومعارضين لجماعة الإخوان المسلمين في مصر

مواجهات بين مؤيديين ومعارضين لجماعة الإخوان المسلمين في مصر

انتشرت الشرطة المصرية بكثافة السبت أمام المقر الرئيسي لجماعة الإخوان المسلمين في منطقة المقطم في القاهرة غداة مواجهات أسفرت عن إصابة 200 شخص.

وأوردت تقارير أن المتاجر بقيت مغلقة والحطام مازال متناثرا، كما رفعت أربعة حافلات وثلاث سيارات كانت قد أحرقت في المواجهات التي جرت بين مؤيدين ومعارضين للجماعة أمام المقر.

وأعلن رئيس هيئة الإسعاف المصرية محمد سلطان أن عدد المصابين في القاهرة والمحافظات بلغ 200 مصاب من بينهم 127 شخصا في المقطم.

وقد توجهت مسيرات إلى مقر الجماعة استجابة لدعوات أطلقتها قوى سياسية وثورية تحت شعار"جمعة رد الكرامة" اعتراضا على الاعتداء على صحافيين وناشطين يوم السبت الماضي أمام المقر.

ودارت اشتباكات عنيفة استخدمت فيها العصي وتراشق فيها الطرفان بالحجارة والزجاجات الحارقة، كما استخدمت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وقالت وكالة رويترز إن محتجين أشعلوا النيران في حافلات استخدمت لنقل أعضاء في جماعة الإخوان من المحافظات للمشاركة في حماية المقر.

ووردت أنباء عن إصابة المرشح الرئاسي السابق خالد علي في كتفه.

ووردت تقارير عن إشعال النيران في مقار للجماعة في القاهرة والإسكندرية والمحلة .

​وتدور اشتباكات مستمرة منذ أشهر بين مؤيدين ومعارضين للرئيس المصري محمد مرسي الذي ينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، وأحرق متظاهرون مقار متعددة للجماعة في خمس محافظات على الأقل.

كما جرت اشتباكات أخرى بين معارضين والشرطة التي يتهمونها بالإنحياز للسلطة الحاكمة.
XS
SM
MD
LG