Accessibility links

كلينتون تناقش قضايا الأمن مع القادة الكينيين والصوماليين في نيروبي


هيلاري كلينتون ورايلا أودينغا

هيلاري كلينتون ورايلا أودينغا

وصلت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إلى كينيا في آخر محطة لها من جولتها الإفريقية، حيث من المقرر أن تناقش قضايا الأمن الإقليمي مع القادة الكينيين والصوماليين.

وأجرت كلينتون محادثات مع الرئيس الكيني مواي كيباكي، ورئيس الحكومة رايلا أودينغا، فيما ستجتمع في وقت لاحق مع الرئيس الصومالي شيخ شريف أحمد وقادة الحكومة الانتقالية في الصومال.

وحثت كلينتون كينيا على إجراء انتخابات حرة ونزيهة وأن تكون نموذجا يحتذى في إفريقيا، مؤكدة على ضرورة تجنب إراقة الدماء التي حدثت خلال الاقتراع الماضي قبل خمسة أعوام.

وستكون الانتخابات العامة المقبلة في مارس/آذار 2013 أول اقتراع يجرى منذ انتخابات عام 2007 المتنازع على نتائجها، والتي أطلقت شرارة مذابح عرقية حركتها دوافع سياسية وقتل فيها أكثر من 1200 شخص.

وكان الزعيمان المتنافسان الرئيسيان في انتخابات 2007 المتنازع عليها عندما اتهم اودينغا الذي كان آنذاك زعيم للمعارضة، كيباكي بالتلاعب بنتيجة التصويت.

وقالت كلينتون للصحافيين في نيروبي "الولايات المتحدة تعهدت بمساعدة حكومة كينيا على ضمان أن تكون الانتخابات المقبلة حرة ونزبهة وشفافة".

وأضافت "ندعو البلاد إلى التجمع معا والإعداد للانتخابات التي ستكون نموذجا حقيقيا للعالم اجمع".

ويمنع القانون الرئيس كيباكي من الترشح لفترة ثالثة، فيما يتقدم أودينغا استطلاعات الرأي في السباق الرئاسي.
XS
SM
MD
LG