Accessibility links

logo-print

"لجنة الدفاع عن حقوق الفكر" تستنكر تصريحات العريان


عصام العريان متحدثا للصحافيين ، أرشيفية

عصام العريان متحدثا للصحافيين ، أرشيفية

استنكرت اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق وحريات الفكر في مصر تصريحات نائب رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق من جماعة الإخوان المسلمين عصام العريان التي اتهم فيها اليسار المصري بـ"احتقار الدين والتعالي على الشعب".

وأكدت اللجنة في بيان صادر عنها أن "هذه التصريحات تحض علي كراهية القوى اليسارية التي ناضلت لأجل بناء المجتمع والحفاظ على فنونه وثقافته ضد كافة أشكال الرجعية والتخلف وخرج من صفوفها مفكرون وسياسيون كبار بينهم زكي نجيب محمود وأحمد لطفي السيد وسلامة موسي"، على حد ذكر البيان.

ووصف البيان تصريحات العريان بأنها "مريبة وتأتي في ظل فترة مقلقة ودقيقة في تاريخ مصر المعاصر".

واعتبر أن "مثل تلك التصريحات لا تحتمل من مسؤول كبير في حزب سياسي، خاصة وأنها تعزف على وتر العقيدة الدينية والاستقواء بالسلطة السياسية".

وكان العريان كتب على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن "فشل اليسار يعود إلى النفوذ الأجنبي والتمويل الخارجي والهاجس الأمني والتشرذم والتفتت وإهمال دور الدين بل احتقاره والتعالي على الشعب".

وطالب العريان الليبراليين العرب "بدراسة أسباب فشل الحركة الشيوعية واليسارية في العالم العربي لكي يتعلموا من الأخطاء السابقة."

وأثارت هذه المواقف غضب كثير من الجهات اليسارية التي اعتبرت أنها "كاذبة وليست جديدة"، مشيرة إلى أنه "سبق لأجهزة المخابرات الأميركية ومباحث أمن الدولة أن رددت مثل هذه الاتهامات ضد اليسار المصري والعربي".

يذكر أن اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق وحريات الفكر قد أطلقت بالتعاون بين عدد كبير من المثقفين والمجلس الأعلى للثقافة في يونيو/ حزيران الماضي ويشارك في فعالياتها الكاتب أحمد بهاء الدين والشاعر سيد حجاب والمخرج مجدي أحمد علي إلى جانب عشرات من المثقفين والفنانين المصريين.
XS
SM
MD
LG